نيس لمواصلة الزعامة وسان جيرمان لإستعادة التوازن

Reuters

ويحقق نيس انطلاقة رائعة في الدوري هذا الموسم وهو الفريق الوحيد الذي لم يتعرض للخسارة حتى الآن ويتربع على الصدارة برصيد 17 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام جاره موناكو الذي كان هزمه في المرحلة قبل الماضية برباعية نظيفة، وبفارق 3 نقاط أمام تولوز مفاجأة بداية الموسم أيضاً والذي حقق الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة.

ويسعى نيس إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور والمعنويات المهزوزة لدى لاعبي لوريان الذين حققوا فوزين فقط حتى الآن هذا الموسم مقابل 4 هزائم، معولاً على نجميه الجديدين الدوليين صانع الألعاب المغربي يونس بلهندة والإيطالي المشاكس ماريو بالوتيلي صاحب 4 أهداف حتى الآن هي ثنائيتان: الأولى في مرمى مرسيليا (3-2) والثانية في مرمى موناكو.

ويخوض موناكو الثاني اختباراً صعباً أمام مضيفه متز السادس السبت.

وسيكون موناكو مطالباً بنسيان سقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه باير ليفركوزن الألماني 1-1  في الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا، لمواصلة صحوته المحلية وتحقيق الفوز السادس هذا الموسم خصوصاً وانه تنتظره رحلة أخرى أصعب إلى تولوز في المرحلة التاسعة.
لكن متز لن يكون لقمة سائغة أمام موناكو خصوصاً وانه استعاد بدوره توازنه بعد تعادل وخسارة بفوزه على مضيفه مونبلييه.

ويمني تولوز الثالث النفس بمواصلة صحوته الأخيرة وتحقيق فوزه الرابع على التوالي والخامس هذا الموسم عندما يحل ضيفاً على كاين الخامس عشر السبت أيضاً.

ويدخل تولوز المباراة بمعنويات عالية بعد فوزه الكبير على ضيفه باريس سان جيرمان حامل اللقب 3-1 في المرحلة الماضية، كما أنه سيواجه فريقاَ متأزماً لم يذق طعم الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة التي اكتفى فيها بنقطة واحدة.

وسيكون ملعب بارك دي برانس في باريس مسرحاً لقمة نارية بين باريس سان جيرمان الرابع وشريكه بوردو السبت أيضاً.

وتكتسي المباراة أهمية كبيرة بالنسبة إلى الفريق الباريسي وتحديداً مدربه الاسباني أوناي ايمري بعد تعرضه للخسارة الثانية هذا الموسم أمام مضيفه تولوز.

وواجه ايمري انتقادات كبيرة بخصوص العروض التي يقدمها نادي العاصمة والنتائج التي يحققها في مختلف المسابقات وهو الذي تعاقد معه المسؤولون من أجل قيادتهم إلى لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد نجاحه الكبير مع اشبيلية الإسباني وقيادته إلى لقب الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

وبدا واضحاً تأثر باريس سان جيرمان بتراجع مستوى بعض نجومه مثل بليز ماتويدي والدولي الأرجنتيني انخل دي ماريا، بالاضافة إلى الإسباني خيسي رودريغيز المنضم حديثاً إلى النادي ولم يلعب سوى مباراة واحدة كأساسي ولا يزال يلهث وراء باكورة أهدافه مع فريق العاصمة.

ويسعى باريس سان جيرمان إلى فك عقدة بوردو حيث فشل في الفوز عليه في المباريات الثلاث الأخيرة بينهما فسقط أمامه 2-3 في اذار/مارس 2015 في بوردو وتعادل معه 2-2 على ملعب بارك دي برانس في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، ثم 1-1 في بوردو في أيار/مايو الماضي.

في المقابل، سيحاول بوردو الوقوف نداً أمام الفريق الباريسي وإرغامه على التعادل على الأقل على غرار مباراتيهما الأخيرتين.

وتفتتح المرحلة الجمعة، فيلعب رين الحادي عشر مع غانغان الثامن، وتستكمل السبت بلقاءات نانت الثامن عشر مع باستيا العاشر، وليل الأخير مع نانسي التاسع عشر قبل الأخير، وديجون الرابع عشر مع مونبلييه السادس عشر.

ويلعب الأحد أيضا انجيه الثاني عشر مع مرسيليا الثالث عشر، وليون التاسع مع سانت اتيان السابع في دربي ساخن.                

 


>