الدوري الفرنسي - فريق الأسبوع السادس

beIN SPORTS

شهدت المرحلة السادسة من دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم تألق وجوه مغمورة انضمت إلى تشكيلة الأسبوع في حين حافظت أسماء أخرى على أماكنها وسقط البقية من منصّة المتألقين.

وضمّت تشكيلة الأسبوع عناصر جديدة على غرار ألمامي توري (موناكو) وكادير مانغان (غازيليك أجاكسيو) وكريم الرقيق (أولمبيك مرسيليا).

في المقابل، استعادت بعض الأسماء بريقها مثل ماتيو فالبوينا محترف أولمبيك ليون في حين لم يتمكّن من الحفاظ على مكانه ضمن تشكيلة الأسبوع سوى متوسط الميدان وهبي الخزري والمهاجم إدينسون كافاني. 

وفيما يلي تشكيلة الأسبوع السادس من منافسات الـ"ليغ 1" :

حارس المرمى: 

ستيفان روفييه (سانت إتيان) :

استعاد حارس سانت إتيان مكانه ضمن لائحة أفضل لاعبي الأسبوع بفضل مردوده الملفت في مباراة فريقه الأخيرة أمام نانت.

وساهم روفييه في فوز سانت إتيان على ضيفه نانت بهدفين دون رد من خلال حسن قيادته لدفاع فريقه وتدخلاته الموفقة أمام مهاجمي المنافس.

وتصدّى الحارس الدولي الفرنسي (28 عاماً) لكرتين حاسمتين ليحقق "الخضر" فوزهم الرابع في الموسم الجاري والذي مكنهم من احتلال المركز الثالث برصيد 13 نقطة ضمن جدول ترتيب الـ"ليغ 1".  

خط الدفاع :

ألمامي توري (موناكو) :

كان الظهير الأيمن ألمامي توري من بين النقاط المضيئة القليلة لنادي الإمارة في المباراة التي خسرها فريقه موناكو على أرضه أمام لوريان (3-2).

وتمكّن المالي (19 عاماً) من توقيع هدف في مرمى بنجامان لوكونت حارس مرمى لوريان.

كما تميز اللاعب الشاب بصلابته الدفاعية ومساندته المستمرة لخط الهجوم ليضمن مكاناً ضمن قائمة نخبة لاعبي المرحلة السادسة من الدوري الفرنسي.

كادير مانغان (غازيليك أجاكسيو) :

اختير السينغالي ضمن فريق الأسبوع السادس بعد الأداء المميز الذي قدمه خلال مباراة فريقه غازيليك أجاكسيو مع مضيفه غانغان (1-2).

وقدّم اللاعب المخضرم (32 عاماً) عطاءً غزيراً لكن ذلك لم يسعف فريقه الذي تلقى خسارته الخامسة من ست جولات لعبها إلى حد الآن.

وسجل مانغان هدفاً في المباراة المذكورة آنفاً كما حال دون تلقي فريقه لخسارة كبيرة بفضل حنكته وخبرته الواسعة. 

كريم الرقيق (أولمبيك مرسيليا) :

مثل المدافع الهولندي ذو الأصول التونسية كريم الرقيق المفاجأة السارة لأحباء فريقه أولمبيك مرسيليا إذ كان من أبرز لاعبي النادي العريق في المباراة التي جمعته بأولمبيك ليون (1-1).

وبرع الدافع الشاب (20 عاماً) على الصعيدين الدفاعي والهجومي ليدخل في خانة المتألقين خلال الجولة السادسة من دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم.

وأنقذ الرقيق فريق جنوب فرنسا من هزيمة محققة عندما وقّع هدف التعادل في أواخر اللقاء ليحرم ليون، المتقدم في النتيجة منذ الشوط الأول بواسطة ألكسندر لاكازيت (ركلة جزاء)، من تحقيق فوز لاح قريباً.

ريكاردو بيريرا (نيس) :

سطع نجم ريكاردو بيريرا عقب قيادته لفريقه نيس نحو انتصاره الثاني في الموسم والذي جاء على حساب مضيفه باستيا (3-1). 

وكان البرتغالي (21 عاماً) وراء هدفين من بين ثلاثة أهداف سجلها نيس في مرمى جان لوي ليكا حارس باستيا.

وكانت أرقام الظهير الأيسر الواعد مميزةً خلال اللقاء الأخير إذ بلغت نسبة نجاحه في التمرير 81 في المئة كما تمكن من صناعة ثلاث فرص حقيقية للتهديف. 

خط وسط الميدان :

جوناتان بامبا (سانت إتيان) :

تألق متوسط الميدان الفرنسي جوناتان بامبا في مباراة فريقه الماضية أمام نانت (2-0).

وتمكّن اللاعب الدولي الشاب (19 عاماً) من توقيع الهدف الأول لفريقه سانت إتيان ليفتح باب الانتصار الذي قاد "الخضر" إلى الاقتراب من صاحب الصدارة باريس سان جيرمان.

وأظهر بامبا إمكانيات كبيرة خلال اللقاء الأخير إذ صنع فرصتين ذهبيتين فضلاً عن الدور الدفاعي المهم الذي قام به. 

ماتيو فالبوينا (أولمبيك ليون) :

نجح ماتيو فالبوينا في الظهور بشكل مميز في أول امتحان جدّي يخوضه أمام فريقه السابق أولمبيك مرسيليا.

وبرز متوسط الميدان الدولي بتحركاته الكثيرة فوق الميدان وتحكّمه في إيقاع اللعب إذ بلغت نسبة نجاحه التمرير 89 في المئة كما صنع فرصة ذهبية لم تكلل بالنجاح.

ويحسب للاعب الفرنسي المخضرم (30 عاماً) تحكّمه في أعصابه رغم حساسية المواجهة والاستفزازات التي واجهها فضلاً عن صافرات الاستهجان التي أطلقتها الجماهير الحاضرة تجاه لاعبها السابق.  

ديدييه ندونغ (لوريان) :

لفت ديدييه ندونغ الأنظار خلال المباراة التي جمعت فريقه لوريان بمضيفه موناكو والتي شهدت مفاجأة كبرى بهزيمة فريق الإمارة على أرضه وأمام جماهيره (3-2).

ويعدّ الغابوني (21 عاماً) رجل المباراة دون منازع إذ بسط سيطرته على وسط الميدان بفضل حركيته وسرعته الفائقة.

ولم يكتف اللاعب الشاب بدوره الدفاعي بل قدّم الدعم اللازم لخط الهجوم مسجلًا هدفاً مميزاً من تسديدة صاروخية رائعة.

وهبي الخزري (بوردو) :

واصل متوسط الميدان التونسي تموقعه ضمن لائحة أفضل لاعبي الأسبوع بفضل مردوده المستقر وأدائه المقنع.

وعلى الرغم من نهاية دربي "لا غارون" بين بوردو وضيفه تولوز بالتعادل الإيجابي (1-1) فقد خطف الخزري الأنظار بفضل توغلاته ومراوغاته التي أقلقت دفاع المنافس.  

وأنقذ التونسي (24 عاماً) بوردو من هزيمة محققة بفصل إمداده الذكي لزميله إينزو كريفيي الذي تكفل بوضع الكرة في الشباك في اللحظات الأخيرة من المواجهة.

خط الهجوم :

جيمي بريان (غانغان) :

دخل جيمي بريان معترك النخبة عقب الأداء الملفت الذي قدمه مع فريقه غانغان في مباراته أمام غازيليك أجاكسيو (2-1).

ويعدّ تواجد المهاجم الخبير (30 عاماً) ضمن لائحة أفضل لاعبي الأسبوع بمثابة المفاجأة في ظل وجود ترسانة من نجوم خط المقدمة في الـ"ليغ 1". 

وبصم الفرنسي على انتصار غانغان بتسجيله لهدف الانتصار وتمهيده للهدف الأول الذي وقعه زميله سلوان بريفا.

إدينسون كافاني (باريس سان جيرمان) :

حافظ المهاجم الأوروغواياني على مستواه المميز الذي ما انفك يقدمه هذا الموسم ليضمن مكاناً على لائحة نخبة الأسبوع.

وعلى الرغم من دخوله أثناء اللعب (الدقيقة 65) فقد فرض المهاجم الفذّ نفسه نجماً للقاء إذ أنقذ حامل اللقب والمتصدر الحالي للدوري المحلّي باريس سان جيرمان من الخسارة بتعديله الكفة قبل صافرة النهاية بست دقائق.

ورفع نجم فريق العاصمة الفرنسية (28 عاماً) رصيده إلى 5 أهداف من ست مباريات.


>