منظمو أولمبياد بيونغتشانغ يقيمون احتفالا بمناسبة بداية بناء قرية الرياضيين

Reuters

وقالت جونيلا ليندبرغ التي ترأس لجنة التنسيق المنبثقة عن اللجنة الأولمبية الدولية والمسؤولة عن أول أولمبياد شتوي آسيوي يقام خارج اليابان إنها واثقة من أن اللجنة المنظمة للأولمبياد ستضمن وصول المنشآت والتجهيزات إلى أعلى مستوى.
 
وكانت ليندبرغ وتشو يانغ هو رئيس اللجنة المنظمة للأولمبياد ضمن الحضور في الحفل. ومن المقرر أن تكتمل أعمال الإنشاءات في عام 2017 وستستوعب القرية نحو 3500 رياضي سيتوجهون إلى تلك البلدة الجبلية في كوريا الجنوبية للمشاركة في الأولمبياد.

وقالت السويدية ليندبرغ في بيان: "قرية الرياضيين تقع في قلب الألعاب الأولمبية. هي مكان خاص يتجمع فيه الرياضيون من كافة أنحاء العالم للاستعداد والاحتفال بسلام وتناغم وفقا للقيم والمعايير الأولمبية".
 
وأضافت: "أنا واثقة من أن القرية ستكون منشأة جيدة بالنسبة للرياضيين وأعرف أن الرئيس تشو وفريقه لن يدخروا جهدا لتوفير أفضل الظروف والخدمات الممكنة للرياضيين الأولمبيين الذين سيقيمون هنا في عام 2018".
 
وتجتمع لجنة التنسيق في بيونغتشانغ للمرة الخامسة لتقييم التقدم في مستوى الاستعدادات والتي بدأت بشكل بطيء ولكنها اكتسبت سرعة ودفعة قوية هذا العام.
 
وقال تشو رئيس اللجنة المنظمة: "اللجنة المنظمة ملتزمة ببناء القرية التي ستوفر أفضل بيئة للرياضيين وذلك حتى يصلون إلى مستوى مثالي قبل خوضهم المنافسات".  

 


>