إيران تهزم سوريا بثلاثية نظيفة ودياً

AFP

وفرض المنتخب الإيراني أفضليته في الشوط الأول ونجح في الدقيقة الثانية من تسجيل هدفه الأول برأسية متقنة لمهاجم بيرسيبوليس حسين كنعاني زاديغان.

وواصل المنتخب الإيراني أفضليته حتى الدقيقة 27 التي شهدت أول امتداد هجومي لسوريا بفرصة لعبد الرحمن بركات تصدى لها الحارس الإيراني علي رضا إلى أن حملت الدقيقة 38 هدف إيران الثاني إثر انفراد لجناح شارلروا البلجيكي علي كولي زاده تصدى له الحارس إبراهيم عالمة فارتدت الكرة إلى مهاجم زينيت سان بطرسبورغ الروسي سردار أزمون الذي لم يجد صعوبة في إيداعها المرمى.

وبدأ الشوط الثاني بفرصة لمهاجم بورتو البرتغالي مهدي طارمي تصدى لها الحارس السوري عالمة قبل أن يتحسن أداء منتخب بلاده نسبياً، وسنحت لمحمود مواس فرصة تقليص الفارق داخل المنطقة لكن كرته القوية ردتها العارضة وتهيأت أمامه فلعبها بجوار المرمى.

واستعاد المنتخب الإيراني افضليته وأكدها في الدقيقة 81 بهدف ثالث حمل توقيع مهاجم إيك أثينا اليوناني كريم أنصاري.

وكان منتخب سوريا خسر مباراته الودية الأولى الخميس الماضي أمام نظيره البحريني في المنامة 1-3، ووضح تأثره بغياب عدد من عناصره الأساسية أمثال عمر السوما وأحمد الصالح وحسين جويد وعلاء الدالي.

وتتصدر سوريا فرق المجموعة الآسيوية الاولى للتصفيات المزدوجة بالعلامة الكاملة برصيد 15 نقطة من خمسة انتصارات مقابل 7 نقاط للصين (من 4 مباريات) والفيليبين و3 نقاط لجزر المالديف ولاشيء لغوام.

وكان الاتحاد الاسيوي اختار الصين لاستكمال باقي مباريات المجموعة عبر طريقة التجمع في حزيران/يونيو المقبل. وستلعب سوريا مع غوام في 7 منه ومع المالديف في 11 منه قبل أن تختتم مشوارها بلقاء الصين في 15 حزيران/يونيو.

من جهته يحتل المنتخب الإيراني المركز الثالث في المجموعة الآسيوية الثالثة برصيد 6 نقاط من 4 مباريات خلف العراق المتصدر 11 نقطة من 5 مباريات والبحرين الثانية 9 نقاط من 5 مباريات، مقابل 5 نقاط هونغ كونغ الرابعة ونقطة واحدة لكمبوديا الخامسة والأخيرة.


>