إريكسن يعود الى ملعب كوبنهاغن ويهز الشباك

حقق صانع الألعاب الدنماركي كريستيان إريكسن الثلاثاء عودة مثالية الى ملعب "باركن ستاديوم" في العاصمة كوبنهاغن حيث تعرض الصيف الفائت لنوبة قلبية، مسجلا هدفًا خلال المباراة الدولية الودية في كرة القدم التي فاز بها منتخب بلاده على ضيفه الصربي بثلاثية نظيفة. 

وسجل إريكسن (30 عامًا) الذي ارتدى شارة القيادة في الدقيقة 57 في الملعب الذي عانى فيه من نوبة قلبية خلال المباراة الافتتاحية للدنمارك في كأس أوروبا أمام فنلندا في حزيران/يونيو الفائت، واحتاج الى إنعاش على أرض الملعب قبل أن يستكمل تعافيه في المستشفى.

وكان إريكسن سجل أيضًا إثر عودته الدولية الخميس الفائت في الخسارة أمام هولندا 2-4 في أمستردام بعد دقيقتين فقط من نزوله بديلا مطلع الشوط الثاني وسط تصفيق حار من الجماهير.

في كوبنهاغن، افتتح يواكيم ميهلي التسجيل بعد ربع ساعة على انطلاق اللقاء فيما أضاف ييسبر ليندستورم الثاني بعد ثماني دقائق من انطلاق الشوط الثاني، قبل أن يضيف إريكسن الثالث بتسديدة جميلة من خارج المنطقة مسجلا هدفه الـ38 في 111 مباراة دولية.

ودخل إريكسن الى أرض الملعب وهو يرتدي شارة القيادة وسط ترحيب حار من الجماهير التي صفقت مطوّلا وحملت لافتات "أهلا بك في منزلك كريستيان".

وبيعت تذاكر المباراة كاملة وهو ما لم يحصل في الدنمارك لمباراة ودية منذ سنوات.
 


>