صور مختارة من ملاعب أوروبا

AFP

وإذا كان الدوري الفرنسي حُسم لصالح باريس سان جيرمان والإيطالي أصبح بحوزة يوفي فإن الصراع في إسبانيا لا يزال على أشده بين ثلاثي القمة، وبات تتويج بايرن ميونيخ بالبوندسليغا وليستر سيتي بالبريمير ليغ مسألة وقت ليس إلا.

وفيما يلي نقدم صوراً من مختلف ملاعب القارة العجوز: 

لطالما شَغَل بالوتيلي وسائل الإعلام بأخباره وتحركاته داخل وخارج الملعب.

وهنا حارس فريق فروسينوني، فرانشيسكو باردي يواسي الدولي الإيطالي السابق بالوتيلي بعد إضاعته لركلة جزاء في المباراة التي انتهت بالتعادل بين الفريقين (3-3).

 

 

لم يعد يلعب يوفي إلا من أجل المتعة وزيادة النقاط، لذلك فقد انشغلت كاميرات المصورين بما هو جديد في الفريق البطل، فكان شارب المدافع الدولي بونوتشي محط تركيز صحف إيطاليا.

 

كلوزة لاتسيو... الذهب العتيق.

 

نتحول إلى إسبانيا؛ الخطأ المشترك بين دفاع بيتيس وحارس المرمى أدان؛ فتح الطريق أمام برشلونة ليفوز في المباراة (2-0).

 

لقطة النقاط الثلاث لريال مدريد على ريال سوسييداد (1-0).

 

وغريزمان بمفرده قادر على منح أتلتيكو الفوز على رايو (1-0).

 

بالانتقال إلى ألمانيا، يبدو أن هذا المشجع البافاري كان يعدُّ نفسه للاحتفال بلقب البوندسليغا ولكن بوروسيا مونشنغلادباخ أفسد عليه أمسيته بالتعادل (1-1).

 

أراد ماتس هوميلز مدافع دورتموند إزاحة القليل من الضغط الواقع عليه هذه الفترة بالاتجاه قليلاً إلى عالم السيارات، وذلك في ظل الأنباء التي تؤكد اقترابه من النادي البافاري.

 

هذه الصورة لا تعكس قلة التكافؤ بين دورتموند وضيفه فولفسبورغ فقد هُزم الأخير بخماسية مقابل هدف.

 

وفي ملاعب ألمانيا أيضاً صعد فرايبورغ إلى مصافي دوري الدرجة الأولى قبل أيام.

 والمدرب كريستيان ستريتش محمولاً على أيدي لاعبي فرايبورغ.

 

ابن ليستر سيتي غاري لينكر يتحضر للتتويج التاريخي.

 

لكن مباراة يونايتد وليستر انتهت بالتعادل فتأجل تتويج الثعالب.

 

قطرات المطر على نظارة كلوب وكأنها دموع على الخسارة مع سوانسي.

 

انتصار لنيوكاسل على كريستال بالاس بدّد شيئاً من الغيوم فوق ملعب سانت جيمس بارك.


>