دي بروين نجماً لمرحلة "البوكسينغ داي"

Reuters

فرض الدولي البلجيكي كيفن دي بروين نفسه نجماً لجولة "البوكسينغ داي" أو المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإنكليزي الممتاز، بفضل مساهمته الفعالة في الفوز الكبير لمانشستر سيتي.

حارس المرمى

جاك بوتلاند (ستوك سيتي)

ساهم الحارس الدولي الإنكليزي بقسط كبير في الفوز المثير الذي حقّقه فريقه ستوك سيتي على حساب مانشستر يونايتد، إذ أحبط كل محاولات نجوم لويس فان غال بفضل تصدّياته الـ 6 الحاسمة التي أبقت شباكه نظيفة ومنحت النقاط الثلاث لستوك.

الدفاع

جوزيه فونتي (ساوثمبتون)

كان المدافع البرتغالي جوزيه فونتي أحد أبرز المساهمين في الفوز الكبير الذي حقّقه ساوثمبتون على أرسنال برباعية نظيفة، فبالإضافة إلى نجاحه في تأدية الأدوار الدفاعية وضع فونتي بصمته على نتيجة اللقاء بتسجيله الهدف الثالث من رأسية قوية استقرت في شباك بيتر تشيك.

كوكو مارتينا (ساوثمبتون)

فرض لاعب منتخب كوراساو نفسه نجماً لمواجهة ساوثمبتون مع أرسنال والتي انتهت بتفوّق الأول برباعية نظيفة، فقد كان أحد أهم أسباب الفوز الباهر لفريق المدرب الهولندي رونالد كومان، إذ مهّد طريق الفوز بتسجيل الهدف الأول من تسديدة رائعة نالت إعجاب الجميع في ملعب "سانت ماري".

بين ديفيس (توتنهام)

ظهر المدافع الدولي الويلزي بشكل رائع خلال المواجهة التي حسمها توتنهام بثلاثية نظيفة أمام نوريتش سيتي، وتميّز ديفيس بالحيوية واليقظة في الجبهة الدفاعية، كما كان من أبرز المساهمين في الثلاثية بمنحه تمريرة الهدف الثالث لتوم كاررول.

غلين جونسون (ستوك سيتي)

عاد الظهير الأيمن الإنكليزي إلى التألق مجدّداً وظهر بشكل مميز خلال المواجهة التي حسمها ستوك بثنائية نظيفة أمام مانشستر يونايتد، وكان جونسون صاحب التمريرة الحاسمة التي جاء على إثرها الهدف الأول بأقدام الإسباني بويان كريكيتش.

وسط الميدان

كيفن دي بروين (مانشستر سيتي)

فرض وسط الميدان الدولي البلجيكي كيفن دي بروين نفسه نجماً للـ"بوكسينغ داي" بفضل ظهوره المميز في المباراة التي فاز بها فريقه مانشستر سيتي على حساب سندرلاند 4-1، فقد قدم دي بروين هداياً أعياد الميلاد بسخاء من خلال منحه تمريرتين حاسمتين وتسجيل الهدف الرابع.

توم كليفرلي (إيفرتون)

بينما كانت النتيجة تسير نحو تعادل سلبي بين إيفرتون ومضيفه نيوكاسل يونايتد، ظهر وسط الميدان السابق لنادي مانشستر يونايتد ومنح نقاط الفوز للتوفيز برأسية متقنة استقرت في شباك الحارس إليوت.

كي سونغ يونغ (سوانسي سيتي)

قاد الدولي الكوري فريقه سوانسي إلى تحقيق فوز غال بهدف نظيف على حساب وست بروميتش ألبيون، وكان يونغ صاحب الهدف الوحيد الذي أعاد سوانسي إلى سكة الانتصارات بعد 7 مباريات دون فوز (5 هزائم وتعادلان).

الهجوم

هاري كين (توتنهام)

كان المهاجم الدولي الإنكليزي من أهم الأسباب التي قادت توتنهام إلى تحقيق الفوز الثامن هذا الموسم وجاء على حساب نوريتش بثلاثية نظيفة، وسجل كين ثنائية مهدت طريق الفوز للسبيرز وجعلته على بعد 6 نقاط فقط من المتصدر ليستر سيتي.

شاين لونغ (ساوثمبتون)

استعاد المهاجم الدولي الايرلندي بريقه وعاد للتألق مجدّداً مع فريق المدرب رونالد كومان، فقد ظهر لونغ بشكل رائع خلال المواجهة التي حسمها "القديسين" برباعية نظيفة أمام أرسنال، إذ سجَل ثنائية مميزة ونجح في تعويض غياب المهاجم الإيطالي غراتسيانو بيلّي.

دييغو كوستا (تشيلسي)

بعد غياب طويل عن التهديف عاد المهاجم الدولي الإسباني دييغو كوستا إلى طريق الشباك وسجل ثنائية في شباك واتفورد، فبعد أن منح التقدم لأصحاب الأرض انتفض الضيوف وسجلوا ثنائية، وبينما كانت المباراة تسير نحو عثرة جديدة للبلوز أدرك كوستا التعادل وأنقذ فريقه من سقوط مدوٍّ على أرضه.


>