توعّك صحي ينقل فيغويريدو من معتقله إلى مصحّة طبية

Reuters

تعرّض أوجينيو فيغويريدو النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لمشكلة في القلب نقل على إثرها اليوم السبت من معتقله إلى عيادة طبية لمباشرة حالته.

وخضع فيغويريدو للحبس على ذمة التحقيق منذ ترحيله إلى أوروغواي أمس الأول الخميس من قبل السلطات السويسرية.

وقال ممثل الإدعاء خوان غوميز إنّ فيغويريدو (83 عاماً)، نائب رئيس الفيفا السابق والرئيس السابق لاتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم "كونميبول"،
اعترف خلال جلسة استماع أمس الأول الخميس بتلقي رشاوي، وذلك ضمن تحقيقات في قضية احتيال وغسيل أموال.

ويواجه فيغويريدو اتهامات بتلقي رشاوي في صفقات تتعلق بحقوق تجارية لبطولات، كما أنه مطلوب من قبل الولايات المتحدة الأمريكية التي تحقق
في قضايا فساد أثرت على كرة القدم.

وكان فيغويريدو نائباً لرئيس الكونميبول بين عامي 1993 و2013 ثم ترأس الاتحاد اعتباراً من عام 2013.

وكان فيغويريدو ضمن سبعة مسؤولين ألقي القبض عليهم في سويسرا في أيار/مايو الماضي بناء على طلب من هيئة الإدعاء بالولايات المتحدة، وقد
وافقت السلطات السويسرية على طلبي أميركا وأوروغواي بترحيله.


>