بايرن ميونيخ يقترب من التتويج وشالكه يغادر البوندسليغا

Reuters


واعتقد لايبزيغ أنه أمام فرصة مثالية للعودة إلى سكة الانتصارات بعد تعثره في المرحلة الماضية على أرضه أمام هوفنهايم (صفر-صفر) وفقدانه أربع نقاط في المراحل الثلاث الماضية نتيجة خسارته أمام بايرن ميونيخ (صفر-1)، لا سيما أنه يواجه فريقاً لم يذق طعم الفوز لتسع مراحل متتالية وتحديداً منذ 6 شباط/فبراير حين تغلب على بوروسيا مونشنغلادباخ.

لكن برغبة البقاء في دوري الأضواء، خالف كولن التوقعات وألحق بفريق المدرب يوليان ناغلسمان الهزيمة الثانية في المراحل الأربع الأخيرة والخامسة هذا الموسم.

وسجّل لكولن جوناس هيكتور (46) و(60) في حين وقّع المالي أمادو حيدرا (59) هدف لايبزيغ.

وفتح ذلك الباب أمام بايرن، المهزوز نتيجة تنازله عن لقبه بطلاً لدوري أبطال أوروبا وقرار مدربه هانزي فليك بالرحيل في نهاية الموسم رغم معارضة الإدارة، للابتعاد في الصدارة بفارق 10 نقاط عن لايبزيغ قبل أربع مراحل على ختام الموسم بعدما حسم مواجهته وضيفه باير ليفركوزن من دون عناء 2-صفر.

وسيكون بإمكان بايرن حسم اللقب منذ السبت في حال فوزه على مضيفه ماينتس، وإلا سيكون عليه الانتظار حتى الأحد حيث يحتاج ألا يحقق لايبزيغ نتيجة أفضل منه ضد شتوتغارت.

ورغم استمرار غياب الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي، حسم بايرن اللقاء فعلياً قبل الوصول إلى الدقيقة 15 بعد تقدمه بهدفين نظيفين، الأول عبر الكاميروني إيريك ماكسيم تشوبو موتينغ الذي كان في المكان المناسب ليتابع تسديدة زميله توماس مولر في مرمى الضيوف (7)، والثاني عبر يوزوا كيميش بتسديدة من داخل المنطقة (13).

واحتفل فليك والمدير الرياضي البوسني حصن صالحميدزيتش وتصافحا بعد هذا التقدم للنادي البافاري، رغم توتر العلاقة بين الرجلين على خلفية سياسة الانتقالات في النادي وعدم التجديد للمدافع جيروم بواتينغ.
                  
هبوط شالكه
            
وغادر شالكه رسمياً دوري الأضواء للمرة الأولى منذ موسم 1990-1991 بما أنه يتذيل الترتيب بفارق 13 نقطة عن المركز السادس عشر الذي يخول صاحبه خوض الملحق الفاصل مع ثالث الدرجة الثانية.

وخسر شالكه الثلاثاء أمام مضيفه ومنافسه على تجنب الهبوط أرمينيا بيليفيلد بهدف سجله فابيان كلوس (50) في لقاء أكمله بعشرة لاعبين في الدقائق العشرين الأخيرة بعد طرد المدافع ماليك ثياو.


>