اليويفا يلاحق كرواتيا وتركيا والحكم الاثنين

Reuters

ويلاحق الاتحاد الأوروبي كرواتيا لاستخدام أنصارها القنابل الدخانية والقاء المقذوفات وخلق الاضطرابات في المدرجات والتصرفات العنصرية لبعض هؤلاء في مدينة سانت إتيان خلال المباراة مع تشيكيا (2-2).

من جانبها، استهدفت تركيا بسبب استخدام أنصارها القنابل الدخانية ورمي المقذوفات واجتياح عدد منهم أرض الملعب في مدينة نيس خلال المباراة مع إسبانيا (صفر-3).

وكان الاتحاد الأوروبي فرض على روسيا في حالة مماثلة، تعليق مشاركتها مع وقف التنفيذ في كأس أوروبا، وسيصبح الإيقاف نافذاً في حال كرر أنصارها أعمال الشغب التي وقعت في المباراة السبت الماضي مع إنكلترا (1-1).

ويعتبر الاتحاد الاوروبي مسؤولاً عن أعمال الشغب التي تقع داخل الملاعب، أما خارجها فهي من مسؤولية الدولة المنظمة.

وتوقفت مباراة تشيكيا وكرواتيا قبيل نهايتها بسب أعمال شغب عنيفة عندما كانت الأخيرة متقدمة 2-1 ولمدة 4 دقائق، وبعد استئناف اللعب حصل التشيكيون على ركلة جزاء وعادلوا وحرموا كرواتيا من الفوز الثاني على التوالي والتأهل المبكر بعد أن كانت تغلبت في مباراتها الأولى على تركيا 1-0.
وكانت الأحداث أقل خطورة في نيس حيث أشعل المشجعون الأتراك قنابل دخانية في المدرجات وألقوا المقذوفات على أرض الملعب.


>