الاتحاد اللبناني لكرة القدم يعلّق بطولاته

AFP

وكانت البطولة قد توقفت قسراً إثر المرحلة الثالثة بعد اندلاع احتجاجات مطلبية في مناطق واسعة جراء أزمة اقتصادية ومالية وضد طبقة سياسية متهمة بالفساد، وتأجل استئنافها مراراً بسبب الأوضاع الاقتصادية والمالية.

وارتدت الأزمة سلباً على القطاع الرياضي عموماً وكرة القدم خصوصاً، لترتفع أصوات بعض الأندية مطالبة بإلغاء البطولة وإجراء تعديلات على الأنظمة، وذلك في اجتماعات مع الاتحاد. عُقدت بعدها جمعية عمومية في 27 كانون الأول/ديسمبر الماضي، استمعت فيها اللجنة التنفيذية للاتحاد لمطالب الأندية واقتراحاتها.

وتحدث الاتحاد في تعميمه عن "تعليق بطولات الدوري العام للدرجة الأولى والثانية والثالثة والبطولات التي تنظمهـا الاتحادات الفرعية، وكذلك بطولة دوري فرق الناشئين وبطولات كرة القدم للصالات للموسـم 2019/2020 إلى حين زوال الأوضاع الاستثنائية التي تمر بها البلاد".

وكان الاتحاد قد استحدث آلية جديدة لاستكمال البطولة تقوم على إلغاء نتائج مباريات الموسم في مختلف المسابقات، وأقر صيغة جديدة اختيارية لإعادة إطلاق البطولة. 

وأبدت خمسة أندية فقط من أصل 12 موافقتها على مواصلة الدوري، هي العهد حامل اللقب والأنصار الوصيف، إضافة الى البرج وطرابلس الرياضي والاخاء الأهلي عاليه. في المقابل، كان النجمة، صاحب الشعبية الكبرى، أبرز الرافضين خصوصا لإلغاء الهبوط الى الدرجة الثانية في نهاية الموسم.

وأوضح رئيس الاتحاد هاشم حيدر في اتصال مع وكالة فرانس برس ماهية القرار قائلاً: "حاولنا مراراً ألا نصل الى هذا القرار لأننا على قناعة بأن التعطيل هو بمثابة قتل للرياضة عموماً وكرة القدم خصوصاً، لكن الأزمة الاقتصادية أثرت على مختلف القطاعات لا سيما الرياضة".

أضاف "ساهم الوضع الأمني وخصوصاً بعد المواجهات بين المتظاهرين والقوى الأمنية في الأيام القليلة الماضية في اضطرارنا مكرهين على تجميد النشاط الكروي".

وفيما يتفهم بعض الأندية موقف الاتحاد، أبدى العديد من اللاعبين امتعاضهم.

وكتب قائد نادي النجمة والمدافع الدولي قاسم الزين على صفحته في فيسبوك: "أنتم لم تقتلوا كرة القدم فقط أنتم دمرتم عائلات وأطفال اباؤهم يلعبون كرة القدم وهي مصدر رزقهم الوحيد... معيب ما يحصل بحق اللاعبين...".

ويحمل العهد بطل الموسم الماضي ووصيفه الأنصار على عاتقهما تمثيل لبنان في مسابقة كاس الاتحاد الآسيوي التي تنطلق في شباط/فبراير المقبل، علما بأن العهد أصبح الموسم الماضي أول فريق لبناني يحرز اللقب القاري.