إريكسن يبدأ عملية عودته إلى الملاعب بالتدرب مع أياكس

AFP

ويتمرن ابن الـ29 عاماً مع يونغ أياكس، وهو الفريق الرديف لأياكس الذي منح الدنماركي بدايته الاحترافية عام 2010 بعدما انضم قبلها بعامين إلى فريق الشباب وهو في السادسة عشرة من عمره، قبل أن يغادر العملاق الهولندي في 2013 إلى توتنهام الإنكليزي ومن بعدها إلى إنتر الإيطالي في 2020.

وخضع إريكسن لزراعة جهاز تنظيم ضربات القلب، وهو جهاز لمنع خطر الموت المفاجئ، لكن هذا الجهاز لا يسمح له بخوض كرة القدم على المستوى الاحترافي في الدوري الإيطالي، بخلاف بطولات أخرى، ما أدى به إلى الرحيل عن "نيراتسوري" باتفاق متبادل لفسخ العقد بالتراضي.

وقال أياكس الثلاثاء في بيان إن "لاعب وسط أياكس السابق كريستيان إريكسن يتمرن مع يونغ أياكس هذا الأسبوع. يعمل الدولي الدنماركي للمحافظة على لياقته البدنية حتى إيجاد فريق جديد".

وبدوره قال إريكسن الذي كان مرتبطاً بإنتر حتى عام 2024 لكنه لم يتمكن من ارتداء قميصه منذ تعرضه لسكتة قلبية في 12 حزيران/يونيو في كوبنهاغن خلال مباراة الدنمارك الأولى في كأس أوروبا ضد فنلندا، إنه "سعيد جداً لتواجدي هنا. أنا أعرف الناس في أياكس، أشعر بأني عدت إلى منزلي لأني تواجدت هنا لفترة طويلة".

وتابع "مع يونغ أياكس، بإمكاني التمرن مع مجموعة على مستوى عالٍ. أريد أن أكون في أفضل مستوياتي مجدداً وفي أقرب وقت ممكن لكي أتمكن من إيجاد فريق جديد".


>