أمم إفريقيا تحت 23: مصر تبحث عن بطاقة تأهيلية إلى أولمبياد 2020

Reuters

يبحث المنتخب المصري لكرة القدم عن بطاقته إلى دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو العام المقبل عبر النسخة الثالثة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة مصر 2019 التي تستضيفها في الفترة بين 8 و22 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي.

وتشارك ثمانية منتخبات في البطولة التي يتأهل الثلاثة الأوائل بها إلى دورة الألعاب الاولمبية الصيفية المقبلة في طوكيو.

ووزعت المنتخبات على مجموعتين، ضمت الاولى مصر ومالي والكاميرون وغانا، وتقام مبارياتها باستاد القاهرة الدولي، فيما ضمت الثانية منتخبات نيجيريا وساحل العاج وجنوب إفريقيا وزامبيا، وتقام مبارياتها باستاد السلام شرق القاهرة.

ويتأهل متصدر ووصيف كل مجموعة الى الدور نصف النهائي، على أن يتأهل البطل والوصيف وصاحب المركز الثالث للاولمبياد.

ويستهل المنتخب المصري، الساعي إلى اللقب الاول في البطولة، مشواره بمواجهة مالي غدا.

ولن تكون مهمة الفراعنة سهلة وسط منافسة قوية في مجموعة الموت كما أطلق عليها مدربه شوقي غريب عقب القرعة عندما اكد انها تضم منتخبات الصف الأول في إفريقيا، مشيرا إلى أن ثقة الجهاز الفني في اللاعبين كبيرة في تحقيق الهدف المنشود، وهو التأهل للأولمبياد.

وكشف غريب ان التأهل للاولمبياد يمثل أهمية كبرى لجماهير الكرة المصرية خاصة وأن البطولة تأتي عقب اخفاق المنتخب الأول في كأس الأمم الأفريقية التي نظمتها مصر صيف 2019، وودعها من ثمن النهائي على يد جنوب إفريقيا.

في المقابل لم يخف فانيري ديارا مدرب مالي صعوبة مواجهة منتخب مصر صاحب الارض والجمهور في افتتاح البطولة.

واكد ديارا "تنتظرنا مواجهات قوية بالمجموعة الاولى، خاصة امام الفراعنة"، مشيرا الى انه يبحث عن نتيجة ايجابية في بداية المشوار نحو التأهل لنصف النهائي والمنافسة على إحدى البطاقات الثلاث المؤهلة لطوكيو 2020.

وفي المجموعة ذاتها، تلتقي الكاميرون مع غانا في مواجهة قوية يسعيان خلالها لتحقيق فوز يعزز حظوظهما في تخطي الدور الأول.
وأكد مدرب غانا إبراهيم تانكو ان مواجهة الكاميرون "نهائي مبكر جدا للبطولة"، مضيفا "أثق في قدرتنا على التأهل للأولمبياد وتحقيق انجاز جديد للكرة الغانية، خاصة وان هذا الجيل من اللاعبين لديه حوافز كبيرة لتحقيق حلم الوصول الى طوكيو".

من جهته، قال مدرب الكاميرون ومدافعه الدولي السابق ريغوبير سونغ في تصريحات صحافة "تنتظرنا منافسة شرسة وقوية خلال مشاركتنا في البطولةً، ولدينا طموح الحصول على الكأس أو على أقل تقدير الظفر بإحدى البطاقات الثلاث المؤهلة للأولمبياد".

وعن مواجهة غانا، قال سونغ "هى مواجهة خاصة جدا امام احد اهم المدارس الكروية في القارة، خاصة في هذه المرحلة السنية، اضافة الى انها تأتي في بداية مشوارنا في البطولة، ولدينا حرص شديد على تحقيق نتيجة ايجابية تبعدنا عن حسابات التأهل المعقدة في وجود منتخب مصر صاحب الارض والجمهور". 

وأقيمت النسخة الاولى للبطولة في المغرب صيف 2011 وكانت بمسمى كأس أفريقيا تحت 23 عاما بعدما غير الاتحاد الافريقي للعبة في عام 2009 نظام التأهل للاولمبياد باطلاق بطولات مجمعة، وتوج الغابون بلقبها على حساب المغرب 2-1، فيما حلت مصر ثالثة.

وأقيمت النسخة الثانية في السنغال عام 2015، وتوجت نيجيريا بلقبها على حساب الجزائر 2-1، وحلت جنوب أفريقيا ثالثة.