جائزة سان مارينو: ماركيز الفائز يقترب من لقب سادس في موتو جي بي

AFP

عزز بطل العالم خمس مرات الإسباني مارك ماركيز (هوندا) صدارته للترتيب العام لفئة "موتو جي بي" ضمن بطولة العالم للدراجات النارية، بتحقيقه الأحد فوزه الثالث في مسيرته في جائزة سان مارينو الكبرى، المرحلة الثالثة عشرة من البطولة.

وانتزع ماركيز الفوز في اللفة الأخيرة من دراج ياماها الفرنسي فابيو كوارتارارو، بعد هيمنة الأخير على معظم أجزاء السباق على حلبة ميسانو (تحمل أيضا اسم الإيطالي ماركو سيمونتشيلي)، بينما أكمل الإسباني مافريك فينياليس (ياماها) الذي انطلق أولا، منصة التتويج.

وحقق ماركيز الفوز الـ77 في مسيرته، ليتخطى الدراج البريطاني مارك هايلوود، ويصبح رابعا بين الدراجين الأكثر فوزا بالسباقات. وفاز الإسباني بـ51 سباقا في موتو جي بي، و16 في موتو 2، و10 في موتو 3.

وثبت ماركيز (26 عاما) أفضليته لنيل لقب عالمي سادس في الفئة الأولى (بعد 2013، 2014، 2016، 2017، و2018)، اذ بات يتقدم على الإيطالي أندريا دوفيتسيوزو (دوكاتي) بفارق 93 نقطة في الترتيب العام، قبل ست مراحل على ختام البطولة.

وقال ماركيز "في نهاية السباق قررت أن أحاول" انتزاع الصدارة، ليحقق فوزه الخامس في ميسانو (الثالث في موتو جي بي بعد 2015 و2017).

من جهته، قال الفرنسي كوارتارارو "كان سباقا صعبا جدا (...) شعرت بأنها المرة الأولى التي أتنافس فيها مع مارك الى هذا الحد".

ماركيز يعزز أيضا في موتو 2

وفي فئة موتو 2، حقق الإسباني أوغستو فرنانديز على متن كاليكس، فوزه الثاني تواليا، متقدما على الإيطالي فابيو دي جيانانتونيو (سبيد آب) والإسباني أليكس ماركيز (كاليكس) المتصدر.

وأتى فوز فرنانديز بعد سباق شهد منافسة كبيرة حسمها الدراج البالغ 21 عاما في اللفة الأخيرة، ليحقق الفوز على حساب الإيطالي الذي انطلق من المركز الأول.

وتمكن الإسباني من تجاوز دي جيانانتونيو في اللفة الأخيرة من أصل 25 في جائزة سان مارينو، ليحقق فوزه الثالث هذا العام بعد جائزة هولندا (المرحلة الثامنة) وجائزة بريطانيا (المرحلة الثانية عشرة).

وتمكن أليكس ماركيز، الشقيق الأصغر لمارك، من تعزيز صدارته للبطولة بحلوله ثالثا أمام السويسري توماس لوثي (كاليكس)، مبتعدا بفارق 28 نقطة عن فرنانديز الثاني.
وكان أليكس ماركيز قد أعلن السبت إرجاء الانتقال الى سباقات الفئة الأولى "موتو جي بي"، من خلال تمديد عقده مع فريقه الحالي "مارك في دي أس" البلجيكي لعام إضافي (2020).

وقال أليكس (23 عاما) "أنا سعيد جدا للاعلان أنني في العام المقبل سأواصل مع مارك في دي أس في فئة موتو 2".

أضاف بطل العالم في فئة موتو 3 لعام 2014، "أنا ممتن جدا للثقة من الفريق" الذي فاز معه بخمسة سباقات هذا الموسم.
                  
فوز عاطفي للياباني سوزوكي                  

وفي فئة موتو 3، حقق الياباني تاتسوكي سوزوكي (هوندا) الفوز الأول له في الفئة الثالثة، بعد انطلاقه من المركز الأول.

وخرج الدراج الياباني البالغ 21 عاما، متفوقا في سباق شهد تنافسا حادا بين سبعة دراجين وسلسلة انسحابات.

وتقدم سوزوكي على البريطاني جون ماكفي (هوندا) والإيطالي طوني أربولينو الثالث على متن الدراجة ذاتها، ليحقق فوزا مؤثرا لكونه أتى على حلبة تحمل اسم الدراج الإيطالي سيمونتشيلي الذي توفي في حادث سباق عام 2011، وهو نجل باولو سيمونتشيلي، مالك فريق الدراج الياباني.

ونشر الحساب الرسمي لبطولة العالم على موقع "تويتر" صورة تجمع سوزوكي بباولو مع تعليق "هذا الفوز من أجلك يا ماركو!".

وعلى رغم معاقبته لتجاوزه حدود الحلبة ما تسبب بإنهائه السباق في المركز الثامن، استغل متصدر الترتيب العام الإيطالي لورنتسو دالا بورتا (هوندا) انسحاب مطارده الإسباني آرون كانيت لأسباب ميكانيكية، وتمكن من توسيع الفارق في صدارة الترتيب الى 22 نقطة.