جائزة إيطاليا تنضم إلى السباقات الملغاة بسبب كورونا

Reuters

وأوضح الاتحاد أنها ستكون المرة الأولى منذ 30 عاما تقريبا، لا تستضيف حلبة توشكان جائزة إيطاليا الكبرى.

ولا يزال يتعين على الاتحاد الدولي للدراجات النارية ومجموعة "دورنا" الإسبانية المروجة لبطولة العالم للفئة الأولى، تقديم روزنامة معدلة بعد الفوضى الكبيرة التي أحدثها "كوفيد-19".

وتأثر جدول بطولة الدراجات النارية بشكل كبير بتفشي الفيروس، اذ أقيمت منافسات فئتي موتو 2 وموتو 3 فقط ضمن المرحلة الأولى من البطولة على حلبة لوسيل في قطر في الثامن من آذار/مارس الماضي، ولم تتم إقامة أي سباق منذ ذلك الحين.

وتم حتى الآن إلغاء ثمانية سباقات وتأجيل عدد آخر.

وكان الرئيس المدير العام لمجموعة دورنا كارميلو إسبيليتا أوضح مطلع حزيران/يونيو أنه يتوقع تقديم روزنامة جديدة قريبا.

وقال إسبيليتا في تسجيل مصور على الموقع الالكتروني للبطولة "نأمل في تقديم البرنامج في الأسبوع المقبل. في حال سارت كل الأمور على ما يرام، فإننا سنبدأ في 19 تموز/يوليو على حلبة خيريز (الإسبانية)".

وأشار إلى أن الموسم من المقرر ان يمتد حتى تشرين الثاني/نوفمبر، وسيشمل إقامة 12 أو 13 جائزة كبرى.

وطلبت دورنا من الحكومة الإسبانية الترخيص بتنظيم سباقين بدون جمهور في 19 و26 تموز/يوليو المقبل على حلبة خيريز (الأندلس) لكنها لم تكشف حتى الآن عن الرد.
                                                     


>