نادال في ربع النهائي وزفيرف يودع

AFP

ويسعى نادال الى لقبه الثالث عشر في 16 مشاركة في البطولة الفرنسية والأهم من ذلك معادلة الرقم القياسي في البطولات الكبرى المسجل باسم السويسري روجيه فيدرر (20 لقباً) الذي يغيب عن البطولة بداعي الإصابة.

والفوز هو السابع والتسعون لنادال في البطولة الفرنسية مقابل خسارتين منذ أن توج باللقب للمرة الاولى عام 2005 في العاصمة الفرنسية.

وقال نادال "خضت مباراة جيدة في مواجهة لاعب يملك مستقبلاً كبيراً وفي ظروف مناخية صعبة" في إشارة إلى الرياح القوية التي تشهدها العاصمة الفرنسية.

وبدوره ودّع الألماني ألكسندر زفيرف المسابقة من الدور الرابع بخسارته من الإيطالي سينير بثلاث مجموعات مقابل واحدة.

وتقدم الإيطالي 6-3 و6-3 قبل أن يستعيد المصنّف السادس على البطولة توازنه في المجموعة الثالثة بالفوز 6-4  لكن الكلمة الأخيرة كانت لسينير بحسم المجموعة الرابعة 6-3.

سينر يسطر تاريخاً جديداً

وبات الإيطالي أصغر لاعب يبلغ ربع نهائي إحدى بطولات الغراند سلام في كرة المضرب منذ 2006، ويخوض الإيطالي البالغ 19 عاما و56 يوما البطولة الفرنسية للمرة الأولى في مسيرته الشابة، إلا أن ذلك لم يمنعه من تحقيق مفاجأة مدوية الأحد بفوزه على وصيف بطولة فلاشينغ ميدوز لهذا العام، ليصبح بالتالي أصغر لاعب يصل الى ربع النهائي في رولان غاروس منذ الصربي نوفاك ديوكوفيتش عام 2006.

كما بات سينر أول لاعب يصل الى ربع النهائي في أول مشاركة له في البطولة الفرنسية منذ 2005 والإسباني رافايل نادال الذي سيكون الخصم التالي للإيطالي الشاب.

وكان زفيريف الذي فوت الشهر الماضي فرصة الفوز بلقبه الأول له في الغراند سلام بخسارته نهائي فلاشينغ ميدوز أمام النمساوي دومينيك تييم، يمني النفس بأن يذهب بعيداً في البطولة الفرنسية، أو أقله تكرار سيناريو العامين الماضيين حين بلغ ربع النهائي.

إلا أن مشوار الألماني انتهى على يد سينر الذي لم يكن الوحيد في هذه النسخة الذي يصل ربع النهائي في أول مشاركة له بل حذت الأرجنتينية ناديال بودورسكا، الصاعدة من التصفيات، حذوه بتغلبها الأحد على التشيكية باربورا كريتشيكوفا 2-6 و6-2 و6-3.

وسيكون الاختبار التالي للأرجنتينية البالغة 23 عاما أكثر صعوبة، إذ تلتقي الأوكرانية إيلينا سفيتولينا المصنفة ثالثة والتي تغلبت بدورها على الفرنسية كارولين غارسيا بسهولة 6-1 و6-3 في قرابة ساعة.

وتأمل سفيتولينا أن تتخطى الدور ربع النهائي الذي يبقى أفضل نتيجة لها في البطولة الفرنسية (بلغته عامي 2015 و2017)، على أمل الذهاب حتى النهاية والفوز بلقبها الكبير الأول (أفضل نتيجة لها في الغراند بلوغها نصف النهائي مرتين العام الماضي في ويمبلدون وفلاشينغ ميدوز).

تييم يعاني لحجز بطاقته

وعانى النمساوي دومينيك تييم الثالث وبطل فلاشينغ ميدوز لهذا العام من أجل حجز بطاقته بفوزه الصعب جداً على الفرنسي هوغو غاستون الذي أقصى السويسري ستانيسلاس فافرينكا، بنتيجة 6-4 و6-4 و5-7 و3-6 و6-3.

ويلتقي تييم في ربع النهائي الأرجنتيني دييغو شفارتسمان الثاني عشر الفي البطولة والذي فاز بدوره على الإيطالي لورنتسو سونيغو 6-1 و6-3 و6-4.


>