هل يقدر تشيلسي على تحقيق الـ"ريمونتادا" أمام بايرن ميونيخ؟

REUTERS

ويستقبل بايرن ضيفه تشلسي الإنكليزي وهو يضع قدميه في ربع النهائي بعد تقدمه ذهاباً في شهر شباط/فبراير، الماضي قبل تعليق النشاط الكروي بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وجراء تفشي "كوفيد-19" أجري الاتحاد القاري للعبة (اليويفا) تعديلاً على نظام البطولة في نسختها الحالية، حيث ستقام أدوارها النهائية في البرتغال وستكون مباريات ربع النهائي ونصف النهائي من مواجهة واحدة عوضاً عن ذهاب وإياب. 

ويدخل بايرن مباراة السبت محملاً بلقبين محليين (الدوري والكأس) فاز بهما بعد العودة إلى المنافسات إثر التوقف القسري، مع مدربه هانزي فليك الذي تسلم مهامه في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بدلاً من الكرواتي نيكو كوفاتش بعد النتائج السيئة التي حققها الفريق بداية الموسم.

ويطمح فليك البالغ من العمر 55 عاماً لقيادة الفريق البافاري إلى الثلاثية متسلحاً بفوزه بجميع المباريات الـ11 الرسمية التي خاضها منذ استئناف النشاط الروي في البلاد في أيار/مايو الماضي.
                  
الاعتماد على ليفاندوفسكي
 
ويعوّل بايرن على هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي صاحب الـ34 هدفا محلياً في سعيه للثلاثية.

وأحرز ليفاندوفسكي لقب هداف الدوري الألماني وكان على وشك التتويج بلقب أفضل هداف في اوروبا ونيل الحذاء الذهبي، لكن الإيطالي تشيرو إيموبيلي نجم لاتسيو خطفه منه بتسجيله 36 هدفاً في دوري بلاده.

ويطمح البولندي لتعويض ذلك بالحصول على لقب هداف دوري الأبطال الذي يتصدر ترتيبه بـ11 هدفاً. 


>