كونتي: مهمتنا أمام برشلونة صعبة رغم غياب ميسي

Reuters

ويحل برشلونة بطل إسبانيا في الموسمين الماضيين، والذي ضمن التأهل الى الدور المقبل، ضيفاً على إنتر متصدر ترتيب الدوري الإيطالي، والساعي إلى التأهل الى ثمن النهائي للمرة الأولى منذ موسم 2011-2012، وذلك في الجولة السادسة الأخيرة لمنافسات المجموعة السادسة التي تضم أيضاً بوروسيا دورتموند الألماني وسلافيا براغ التشيكي.

وقال كونتي خلال المؤتمر الصحافي عشية المباراة المرتقبة "نحن نتكلم عن برشلونة، أحد أقوى الأندية في العالم مع تشكيلة قوية من 20 إلى 22 لاعباً".

وتابع "يبقى برشلونة أحد أبرز المرشحين من بين أربعة أو خمسة أندية للفوز بلقب المسابقة كل عام"، مضيفاً "هم مرتاحون في المركز الأول وسيلعبون بدون أي ضغوط وبامكانهم خلق المشاكل. علينا أن نبذل قصارى جهدنا مع معرفتنا بأن ذلك ربما لن يكون كافياً".

ويخوض بطل إسبانيا المباراة بمعنويات عالية بعدما ضمن تأهله إلى الدور التالي في الجولة السابقة بفوزه الصريح على بوروسيا دورتموند الألماني 3-1، في مباراة تألق خلالها ميسي، الفائز أخيراً بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم للمرة السادسة في مسيرته (رقم قياسي).

وفضّل مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي عدم استدعاء "البرغوث" الأرجنتيني وسيرجي روبرتو، بينما يفتقد لجهود المهاجم الفرنسي عثمان ديمبيلي وجوردي ألبا والبرتغالي نيلسون سيميدو وجيرار بيكيه بسبب الاصابة. 

ومقابل ضمان برشلونة صدارة المجموعة السادسة مع 11 نقطة من ثلاثة انتصارات وتعادلين، يسعى إنتر الثاني برصيد سبع متساوياً نقاطاً مع دورتموند، للخروج منتصراً من موقعة ملعب "جوسيبي مياتسا" بغض النظر عن نتيجة منافسه الذي يستقبل سلافيا براغ التشيكي، علما أن إنتر بامكانه أن يحجز بطاقته للدور التالي في حال تعادل نقاطاً مع دورتموند نظرا لأن فارق الأهداف في مواجهتيهما السابقتين تصب لمصلحته (فاز إنتر على أرضه 2-صفر وخسر 3- 2 في دورتموند).

ويؤمن كونتي أن فريقه تطور كثيراً مذ خسر أمام مضيفه برشلونة في "كامب نو" بنتيجة 1-2، وهو أمر يشير إليه تصدره لترتيب "سيري أ".

ورأى المدرب الإيطالي "في برشلونة لعبنا مباراة جيدة جداً مع الكثير من الشجاعة والشخصية، ولكن الخسارة حصلت بفضل لاعبيهم الكبار"، مرت فترة (منذ تلك الخسارة) وقد تطورنا في بعض النواحي".

وأردف مدرب منتخب إيطاليا ويوفنتوس وتشيلسي الإنكليزي سابقاً "في حال اعتقدنا أننا لن نعاني عندما يستحوذ برشلونة على الكرة، سنكون أغبياء. عندما سنستحوذ على الكرة سنحاول أن نصعب الأمور عليهم".

وأمل كونتي أن تؤازر جماهير إنتر فريقه المتوج باللقب القاري ثلاث مرات آخرها عام 2010. وقال " بإمكان جماهيرنا أن تمنحنا الكثير من الطاقة الإيجابية، وأنا متأكد من حصول ذلك".

وتابع نريد جميعنا أن نتأهل لدور الـ 16، وسيكون هدفا مرموقاً".