ركبة سيرينا بخير وكفيتوفا شفت من مشاكلها المعوية

Reuters

استهلت الأميركية سيرينا وليامس المصنفة أولى وحاملة اللقب حملتها في بطولة استراليا المفتوحة اولى البطولات الأربع الكبرى بتخطي الإيطالية كاميليا جيورجي الاثنين في إطار الدور الأول للبطولة المقامة في مدينة ملبورن.

وتخطت سيرينا الشكوك حول معاناتها من إصابة في الركبة ونجحت بالفوز بمجموعتين 6-4 و7-5 في ظرف ساعة و45 دقيقة لتعبر إلى الدور الثاني.

وقالت سيرينا عقب الفوز: "لم تكن سهلة، تلعب حقاً بمستوى جيد". وأضافت: "لم ألعب أي مباراة منذ وقت طويل لذا كان من الجيّد بالنسبة لي خوض هذه المباراة والمضي قدماً.. نجحت بالبقاء هادئة وفي أجواء المباراة وهذا أهم شيء".

ولم تكن الأجواء مثالية في "رود لايفر أرينا" في ظل حرارة مرتفعة بلغت 32 درجة مئوية. وتلعب الأميركية  (34 عاماً)  في الجولة القادمة مع التايوانية سييه سو-واي الفائزة على اللاتفية ييلينا أوستابنكو بمجموعتين لواحدة 3-6 و7-5 و6-1.

وتسعى النجمة السمراء للقب سابع في أستراليا، ولمعادلة لقب الأسطورة الألمانية شتيفي غراف بالفوز بـ22 لقب غراند سلام وتصبح بالمساواة معها صاحبة أكبر عدد ألقاب في البطولات الكبرى في العصر الحديث للعبة. علماً أن الأسترالية مارغريت كورت تملك الرقم القياسي في كل الأزمنة (24 لقباً).

وكسرت سيرينا إرسال منافستها مرتين في المجموعة الأولى في الشوطين الثالث والخامس وخسرت إرسالها في الشوط السادس (4-2) قبل أن تفوز 6-4 بظرف 44 دقيقة.

وفي المجموعة الثانية احتاجت لساعة وثلاث دقائق بعدما صمدت الإيطالية حتى الشوط الحادي عشر حين فازت سيرينا بإرسال منافستها.

ولم تلعب المصنفة أولى أي مباراة منذ خروجها المفاجئ من نصف نهائي بطولة الولايات المتحدة الصيف الفائت أمام الإيطالية روبرتا فينتشي وهي التي كانت تسعى لجمع البطولات الأربع الكبرى في موسم واحد.

كفيتوفا تتخطى المرض

وبلغت الدور الثاني أيضاً التشيكية بترا كفيتوفا السادسة متغلبة على المشاكل المعوية التي رافقتها مؤخراً وتخطت التايلندية لوكسيكا كوكوم 6-3 و6-1 في 70 دقيقة حارة المناخ.

وقالت كفيتوفا الفائزة ببطولة ويمبلدون مرتين: "كانت فترة الراحة الموسمية مميزة فتحضرت بدنيا وفنيا لكن حين ذهبت إلى الصين (دورة شينزين) تعرضت لفيروس معوي أرغمني على الذهاب إلى المرحاض تكرارا لفترة ثماني إلى تسعة أيام".

وتابعت: " لهذا لم اتناول الطعام على نحو جيد وخسرت وزنا ولهذا انسحبت من بطولة سيدني أيضاً.. لكنني أشعر أنني أفضل بكثير الآن".

وانتظرت التشيكية حتى الشوط الثامن لتنتزع إرسال التايلندية وتتقدم 5-3 ثم تفوز 6-3 في 37 دقيقة. وفي المجموعة الثانية كانت كفيتوفا أكثر ضراوة وكسبت إرسال منافستها 4 مرات مقابل مرة لتفوز بسهولة بغضون 34 دقيقة.

وتلعب كفيتوفا التي تخوض بطولة أستراليا للمرة الثامنة وقد وصلت نصف النهائي عام 2012 في أفضل ظهور لها، تلعب في الدور القادم مع الأسترالية داريا غافريلوفا التي تخطت التيشيكية الأخرى لوسي هراديكا بمجموعتين 7-6 (7-3) و6-4. بظرف ساعة و46 دقيقة.


>