لبنان ينتزع ثلاث نقاط صعبة أمام تركمانستان

AFP

وعوّض المنتخب اللبناني خسارته المفاجئة في مباراته الأولى أمام مضيفه الكوري الشمالي بثنائية نظيفة، لينتزع نقاطه الأولى في مجموعة تضم أيضا كوريا الجنوبية وسريلانكا، واللذين انتهت مباراتهما التي أقيمت في وقت سابق اليوم بفوز كوري جنوبي ساحق (8-صفر).

وفي المباراة التي جرت على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت، أمهل اللبنانيون ضيوفهم خمس دقائق فقط قبل أن يفتتح هلال الحلوة التسجيل برأسية في المقص الأيسر اثر عرضية من القائد حسن معتوق.

لكن الضيف التركماني استعاد زمام المبادرة وسيطر على وسط الملعب وحاول اختراق الدفاع اللبناني لاسيما عن الجهة اليسرى، لكن فرصه أجهضت قبل الوصول إلى مرمى الحارس مهدي خليل الذي تألق أمام انفراد المهاجم التيميرات أنادوردييف (40)، قبل انفرادية ثانية لرسلان مينغازوف وتسديدة قوية ارتدت من القائم الأيمن للمرمى اللبناني (45+3).

وواصل المنتخبان تبادل الهجمات في الشوط الثاني.

وسدد نادر مطر من مشارف منطقة الجزاء كرة قوية علت المرمى التركمانستاني (48)، وكاد البديل ميخايل تيتوف يعادل النتيجة لكن يقظة الحارس اللبناني أبقت التقدم لمنتخب "الأرز" (58).

لكن مسعى التركمانيين تحقق برأسية أنادوردييف التي ارتدت من القائم الأيسر وهزت الشباك اللبنانية (62). بيد أن مطر أعاد الأمور إلى نصابها بعد دقيقين فقط، اذ تلقى تمريرة من محمد حيدر وهيأها لنفسه وأطلقها صاروخية في أعلى الزاوية اليمنى لمرمى تركمانستان (63).

وواصل المنتخب التركماني أفضليته بفضل اللياقة البدنية العالية، وتحمل الحارس خليل عبء التسديدات البعيدة، في المقابل اعتمد منتخب "الأرز" على المرتدات السريعة من دون أي تبدل في النتيجة.

وتتصدر كوريا الجنوبية الترتيب بست نقاط من مباراتين، بفارق الأهداف عن جارتها الشمالية التي خاضت مباراتين أيضا، أمام تركمانستان الثالثة مع ثلاث نقاط من ثلاث مباريات، ولبنان الرابع (ثلاث نقاط من مباراتين)، بينما تتذيل سريلانكا الترتيب دون رصيد من ثلاث مباريات.