مونديال السلة 2019: إسبانيا تصدم صربيا

AFP

وضربت إسبانيا بقيادة ريكي روبيو نجم فينيكس صنز الأميركي موعدا في الدور ربع النهائي مع بولندا مفاجأة البطولة الحالية بعد غد الثلاثاء، في حين تلتقي صربيا مع الأرجنتين في اليوم ذاته.

وكان المنتخبان ضمنا التأهل إلى ربع النهائي قبل المواجهة النارية بينهما لكن صدارة المجموعة وإمكانية خوض مباراة أسهل على الورق شكلت حافزا لحسمها في مصلحة أحدهما.

وقدم المنتخب الصربي وصيف بطل العالم 2014 وأولمبياد ريو دي جانيرو 2016، عروضا لافتة في مبارياته الأربع السابقة في البطولة حتى أن النقاد رشحوه لمنافسة المنتخب الأميركي على إحراز اللقب، لكنه وجد نفسه أمام ند عنيد اليوم.

وبعد أن استهل المنتخب الإسباني المباراة بشكل بطيء في الربع الأول، نجح في إنهاء الشوط الأول متقدما بفارق 8 نقاط.

وزادت الأمور صعوبة على المنتخب الصربي في العودة في المباراة إثر طرد نجمه نيكولا يوفيتش لاعب دنفر ناغتس الأميركي وأحد أفضل اللاعبين في البطولة الحالية إثر مشادة كلامية مع حكم المباراة.

وتألق في صفوف صربيا مجددا بوغدان بوغدانوفيتش بتسجيله 26 نقطة مع 10 متابعات و6 تمريرات حاسمة. في حين سجل روبيو 19 نقطة لإسبانيا.

وأقر مدرب صربيا ساشا ديورديفيتش بأحقية إسبانيا بالفوز ورفض اعتبار خروج يوكيتش السبب في خسارة فريقه، لكنه كان قاسياً تجاه الأخير بقوله "لم أحبذ رد الفعل الغبي من لاعبي، كان يتعين عليه أن يبقى على أرضية الملعب".

وأضاف "كان يمكن أن نخسر بوجوده لكن مرة جديدة كان يجب أن يبقى على أرضية الملعب ويكون أحد قادة الفريق".

وأكد ديوردوفيتش بأنّه تحدث إلى يوكيتش "ليس لدينا وقت لمحادثات طويلة، هو يدرك بأنه كان مخطئاً، إنّه أحد أفضل اللاعبين حالياً ونريده على أرضية الملعب، آمل في ألا يتكرر هذا الأمر معه وأن تكون هذه اللحظة حاسمة لكي ينضج".

وفي مباراة هامشية ضمن المجموعة ذاتها، تغلبت إيطاليا على بورتوريكو بعد التمديد 94-89.

وفي المجموعة التاسعة، تغلبت الأرجنتين على بولندا بسهولة 91-65 علماً بأنّ كلاهما كان بلغ ربع النهائي الجمعة.