مدفيديف يتغلب على عقدة المجموعة الخامسة

AFP

واقيمت مباريات السبت بغياب الجماهير بعد قرار السلطات المحلية إكمال البطولة دون متفرجين لخمسة أيام على الاقل، بسبب تدابير الاغلاق الجديدة في ملبورن خشية من تفشي فيروس كورونا.

ويخوض الإسباني رافايل نادال المصنف ثانياً والذي يعاني من آلام في ظهره، مواجهة البريطاني كاميرون نوري في وقت لاحق.

وكان مدفيديف (25 عاماً) قد خسر محاولاته الست الأولى في مباريات خاضها من خمس مجموعات في البطولات الكبرى. هذه المرة، تفوّق على كراينوفيتش (33) 6-3 و6-3 و4-6 و3-6 و6-صفر في أكثر من ثلاث ساعات.

وتابع الروسي انطلاقته القوية في أول مجموعتين، بعد تتويجه ببطولة باريس للماسترز ثم الماسترز الختامية للموسم الماضي.

لكن الصربي أحرز المجموعتين الثالثة والرابعة فيما كان مدفيديف متألما من ردفه الايسر ومتوجها بكلمات قاسية لمدربه الفرنسي جيل سيرفارا الذي ترك المدرجات فيما كان لاعبه يتجه لخسارة المجموعة الرابعة.

قال مدفيديف "في المجموعة الثالثة كنت متوترا قليلا، وهو رفع من مستواه قليلا. قدم اداء رائعاً في المجموعة الرابعة".
وفيما حقق الروسي فوزه السابع عشر تواليا، يلاقي في الدور الرابع الأميركي المتواضع ماكنزي ماكدونالد المصنف 192 عالميا.

وبعد مباراة ماراثونية في الدور الثاني، تخلص اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس، الذي بلغ المربع الأخير في ملبورن عام 2019، من زميله في التمارين خلال فترة الحجر السويدي ميكايل إيمر 6-4 و6-1 و6-1 في ساعة ونصف فقط.

ويلاقي تسيتسيباس، الباحث عن لقب أول في البطولات الكبرى، خصما قوياً في الدور الرابع بين الايطالي ماتيو بيريتيني التاسع أو الروسي كارن خاتشانوف التاسع عشر.

قال تسيتسيباس "احتجت الى بعض الوقت للتأقلم، لكني سعيد بأدائي، أظهرت نوعية جيدة اليوم".

وعلى غراره، كان مشوار الروسي أندري روبليف سهلاً، فتخطى الاسباني فيليسيانو لوبيس 7-5 و6-2 و6-3، ليلاقي النرويجي الشاب كاسبر رود الذي بلغ الدور الرابع للمرة الأولى.


>