انطلاقة قوية لبارتي في بطولة أستراليا المفتوحة

Reuters

ضربت البطلة المحلية آشلي بارتي المصنفة أولى بضراوة في مستهل عودتها الى الغراند سلام بعدما قررت عدم المشاركة الموسم الماضي في فلاشينغ ميدوز ورولان غاروس خوفاً من فيروس كورونا، وذلك باكتساحها المونتينيغرية دانكا كوفينيتش 6-صفر و6-صفر في 44 دقيقة فقط.

وكانت بارتي، الساعية لأن تكون أول أستراليا تفوز ببطولة بلادها من 43 عاماً، سعيدة بما قدمته في اختبارها الأول، قائلة: "الشعور رائع بالتواجد هنا. حاولت الالتزام بطريقتي وروتيني لكني أردت وحسب أن أستمتع".

وتبدأ بارتي مسعاها نحو لقبها الكبير الثاني بعد رولان غاروس 2019، بمعنويات مرتفعة لاسيما أنها كللت عودتها إلى الملاعب بعد غياب لمدة 11 شهراً وتحديداً منذ خسارتها نصف نهائي دورة الدوحة في شباط/فبراير الماضي، بإحراز لقب دورة يارا فالي التحضيرية الأسبوع الماضي.
 


>