Reuters

قال ياسوهيرو ياماشيتا رئيس اللجنة الأولمبية اليابانية يوم الأربعاء إن قرار تأجيل أولمبياد طوكيو بسبب جائحة فيروس كورونا جاء أسرع من المتوقع لكنه يرغب في ضمان نجاح الحدث بعد تأجيله لمدة عام.

وتأجلت الألعاب الأولمبية يوم الثلاثاء إلى 2021، وهو أول تأجيل من نوعه في تاريخ الألعاب الحديث البالغ 124 عاماً، لتطيح أزمة فيروس كورونا بآخر الأحداث الرياضية الدولية البارزة المتبقية هذا العام.

وكان الضغط يزداد على اللجنة الأولمبية الدولية وأبدت هيئات رياضية وبعض الرياضيين غضبهم من استغراق كل هذا الوقت في اتخاذ قرار بدا حتميا لكن ياماشيتا أبلغ الصحفيين بأن الوقت حان للتحلي بالإيجابية والاستعداد.

كما قال ياماشيتا، وهو لاعب جودو سابق وسبق له نيل ميدالية ذهبية في أولمبياد لوس أنجليس 1984، إن التأجيل لمدة عام أفضل من عامين بسبب عملية التأهل.

وجاء قرار اللجنة الأولمبية الدولية أسرع من المتوقع لكن ياماشيتا أبدى احترامه له من أجل ألعاب ”آمنة ومكتملة“.

وقال ياماشيتا الذي غاب عن أولمبياد موسكو 1980 بسبب مقاطعة اليابان للألعاب ”سأكمل قريبا 63 عاماً وهناك العديد من الأشياء غير المتوقعة ولا يمكن تخيلها في الحياة“.

وأضاف ”خضت تجربة الغياب عن أولمبياد موسكو وفي الوقت الحالي يتحول الأمر إلى موقف مشابه“.