Reuters

البطل الأولمبي الإيطالي يشير إلى أن المزاعم التي تناولتها وسائل إعلام عن احتمال تعاطيه منشطات لم تزعجه.

قال العداء الإيطالي لامونت مارسيل جاكوبس الفائز بذهبيتين في أولمبياد طوكيو إن المزاعم التي تناولتها وسائل إعلام عن احتمال تعاطيه منشطات لم تزعجه داعياً الجميع إلى توجيه الشكر له على المجهود الكبير الذي بذله لتحقيق أرقام قياسية في الألعاب. 

وبات جاكوبس من مفاجآت ألعاب طوكيو بعد أن أصبح أول إيطالي يفوز بسباق 100 متر وسجل رقما أوروبيا 9.80 ثانية رغم أنه لم يحقق زمنا يقل عن عشر ثوان حتى هذا العام، كما لعب دورا في الفوز بسباق أربعة في 100 متر تتابع ليكمل ثنائية مذهلة. 

وبسبب أداء العداء الرائع، سلطت وسائل إعلام الضوء على حالات منشطات طالت رياضيين بارزين في ألعاب القوى وهي قصص وصفها جيوفاني مالاجو رئيس اللجنة الأولمبية الإيطالية بأنها "مخزية وبغيضة".  

 وقال جاكوبس لصحيفة إل ميساجيرو اليوم الاثنين "هذه المزاعم لا تؤثر علي. قدمت الكثير من التضحيات. تجرعت بعض الهزائم وشعرت بخيبة أمل في مناسبات كثيرة لكني كنت أنهض مرة أخرى دائما وأرفع رأسي. تحقق كل هذا بفضل العمل الشاق. يمكنهم كتابة ما يريدون".  

وقال جاكوبس يوم السبت إنه انفصل عن أخصائي التغذية السابق جياكومو سباتزيني بمجرد أن علم بمزاعم التحقيق معه بسبب صلته بمواد محفزة للأداء. 

وأبلغ جاكوبس الصحفيين ردا على علاقته بسباتزيني "هذا الأمر لا صلة لي به بكل صدق لأنه منذ اللحظة الأولى عند معرفة ما حدث توقفنا عن العمل معه". 

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن الاثنين انفصلا في مارس/آذار عند ظهور أول تقارير عن مزاعم تورط سباتزيني.              


>