الأهلي يتخطى عقبة المصري ويرتقي للمركز الثالث

Reuters

وواصل الأهلي بالتالي تقدمه نحو الصدارة بعدما رفع رصيده إلى 19 نقطة، وله أربع مباريات مؤجلة، في حين توقف رصيد المصري عند 22 نقطة في المركز الثاني رغم خوضه مبارياته كاملة.

وسجل هدفي المباراة وليد ازارو (33) ووليد سليمان (70).

جاء الشوط الأول متوسطاً فنياً وسيطر الأهلي على معظم فتراته بفضل ثنائي خط الوسط حسام عاشور وعمرو السولية وأمامهما عبد الله السعيد، فضلا عن تحركات الثلاثي مؤمن زكريا وجونيور أجايى ووليد أزاروا.

في المقابل، تراجع لاعبو المصري للدفاع ووضح عليهم التوتر والخوف من استقبال هدف مبكر.

واسفرت المحاولات الهجومية للأهلي عن الهدف الاول في الدقيقة 33 إثر عرضية عبدالله السعيد وصلت الى وليد أزارو فتابعها رأسية على يسار الحارس أحمد بوسكا.

حاول لاعبو المصري إدراك التعادل إلا أن محاولاتهم الهجومية افتقدت الفاعلية على مرمى الأهلي.

تغير الحال قليلا مع بداية الشوط الثاني فضغط المصري بكل خطوطه سعياً لتعديل النتيجة، الامر الذي خلف مساحات في دفاعه استغلها لاعبو الأهلي فكاد وليد أزارو يعزز النتيجة في الدقيقة 50 حين تلقى كرة من عبد الله السعيد خلف المدافعين فانفرد بالمرمى وسددها إلا أن احمد بوسكا تصدى لتسديدته.

وشهدت الدقيقة 60 أخطر فرص المصري من عرضية فريد شوقي أكملها أحمد جمعه رأسية لكن الحارس محمد الشناوي حولها إلى ركنية بصعوبة.

أدخل مدرب الاهلي حسام البدري وليد سليمان بدلاً من أزارو لتنشيط هجومه، وبالفعل نجح البديل في إحراز الهدف الثاني في الدقيقة 70 بتسديدة قوية على يمين احمد بوسكا.

وعاد المقاولون العرب الى طريق الانتصارات بفوز صعب على مضيفه طنطا بهدف لمحمد فاروق (45+1)، ليمنح فريقه ثلاث نقاط مهمة رفعت رصيده إلى 19 نقطة بفارق الأهداف خلف الاهلي، في المقابل تجمد رصيد طنطا عند 12 نقطة في المركز العاشر.

وسقط إنبي في فخ التعادل السلبي أمام ضيفه الأسيوطي، فرفع الأول رصيده إلى 15 نقطة في المركز السابع، والثاني إلى عشر نقاط في المركز الرابع عشر.

ويلعب الاربعاء الداخلية مع الانتاج الحربي، وسموحة مع الاتحاد السكندري، ووادي دجلة مع الاسماعيلي.

وكانت المرحلة افتتحت الاثنين بفوز الرجاء على بتروجيت 1-صفر، ومصر المقاصة على الزمالك 3-1، والنصر على طلائع الجيش 3-1.


>