نابولي يتخطى سمبدوريا بثنائية لميرتينز

Reuters

ورفع فريق المدرب كارلو أنشيلوتي رصيده الى ست نقاط من ثلاث مباريات ويرتقي الى المركز الثالث في الترتيب موقتا.

وقد سقط نابولي بطريقة دراماتيكية في المرحلة الثانية بعدما منح الهدف العكسي للمدافع السنغالي كاليدو كوليبالي في الوقت بدل عن ضائع (90+2) الفوز ليوفنتوس، بعدما كان رجال أنشيلوتي قد فازوا بالنتيجة ذاتها على فيورنتيتا في المرحلة الأولى.

وقدم نادي جنوب البلاد أداء مقنعاً وأرسل رسالة شديدة اللهجة إلى ليفربول الإنكليزي حامل لقب دوري أبطال أوروبا الذي يحل ضيفاً عليه ضمن منافسات المجموعة الخامسة في مستهل الموسم الجديد من البطولة القارية.

وبدأ الفريقان المباراة بقوة وتبادلا الفرص قبل أن ينجح مرتنز بافتتاح النتيجة بعد ان وصلته الكرة من تمريرة عرضية متقنة من جيوفاني دي لورنزو عن الجهة اليمنى أسكنها المهاجم يسار الحارس ايميل اوديرو (13).

وكان الضيوف قد هددوا مرمى أصحاب الدار بعد أن وصلت الكرة إلى اليكس فيراري داخل المنطقة من ركلة ركنية، التف وسددها نحوى المرمى تصدى لها ببراعة الحارس اليكس ميريت (9)، قبل أن ينقذ الأخير مرماه مجدداً من هدف محقق لفابيو كوالياريلا هداف الموسم الماضي بـ26 الذي انفرد بالكرة بعد أن وصلته اثر خطأ دفاعي(19).

إلا أن نابولي الذي حل وصيفاً في الموسمين الماضيين أمسك بزمام الأمور فارضاً إيقاعه على المباراة، قبل أن تثمر جهوده عن هدف ثان لميرتينز بعد أن وصلته الكرة داخل المنطقة بعد تمريرة من الإسباني فرناندو يورينتي أسكنها ابن الـ32 عاماً في المرمى الخالي بعد خروج خاطئ للحارس (67).

ولجأ الحكم الى تقنية الفيديو "في أي  آر" لتأكيد عدم وجود حالة تسلل في عملية بناء الهدف.

من جهته، تلقى سمبدوريا الخسارة الثالثة توالياً ويقبع في قاع الترتيب.