سمبدوريا يتخلى عن دي فرانشيسكو بعد سبع مراحل

AFP

أعلن نادي سمبدوريا، متذيل ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم، الإثنين التوصل إلى اتفاق مشترك لإنهاء عقد مدربه أوزيبيو دي فرانشيسكو بعد سبع مراحل من هذا الموسم فقط.

وتأتي إقالة المدرب السابق لروما، بعد بداية كارثية  لسمبدوريا هذا الموسم، تلقى خلالها ست هزائم في سبع مباريات.

ويحتل سمبدوريا المركز العشرين الأخير في الترتيب، بفارق 16 نقطة عن المتصدر يوفنتوس بطل المواسم الثمانية الماضية.

ويمر أوزيبيو (50 عاماً) بفترة صعبة في مسيرته التدريبية، فبعدما قاد روما إلى الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا في عام 2018، فشل في مساعيه مع نادي مدينة جنوى إثر تسلم مهامه بعد رحيله عن نادي العاصمة في آذار/مارس الماضي.

وأشارت تقارير صحافية إيطالية إلى أنّ اسمي ستيفانو بيولي، المدرب السابق لإنتر، أو كلاوديو رانييري الذي خلف دي فرانشيسكو مؤقتاً في روما بعد رحيله في الموسم الماضي، مطروحان بدلاً منه في سمبدوريا.