غوارديولا يأمل في عودة دي بروين لمواجهة ليفربول

AFP

وتعرض لاعب خط الوسط الدولي البالغ من العمر 27 عاما، لإصابتين متتاليتين في الركبة، ولم يتمكن من المشاركة سوى في ست مباريات في الدوري هذا الموسم. وستشكل عودته دفعا لفريقه الذي يبتعد حاليا في المركز الثالث بفارق سبع نقاط عن ليفربول، قبل لقائهما في المرحلة الحادية والعشرين الخميس على ستاد الاتحاد في مانشستر.

وقال غوارديولا للصحافيين الأربعاء، إن دي بروين "تمرن اليوم (...) الخميس نحتاج الى إجراء فحص إضافي في الصباح، الا أنه أفضل حالا بكثير".

ويخوض سيتي مباراة مفصلية الخميس سبق لغوارديولا أن حذر لاعبيه من أن خسارتها ستعني عمليا فقدان لقب الموسم الماضي لصالح ليفربول الذي لا يزال الفريق الوحيد دون خسارة هذا الموسم.

وشدد غوارديولا على أن فريقه الذي خسر ثلاث مرات هذا الموسم، أتت جميعها في آخر خمس مباريات، يحتاج الى تحسين وضعه الدفاعي اذا ما أراد التغلب على الفريق الأحمر. 

وأوضح "في المباريات الأخيرة، تلقينا عددا من الأهداف أكثر من المعتاد".

وحاول غوارديولا التخفيف من وقع تصريحاته السابقة عن ضياع اللقب في حال فوز ليفربول الخميس، مقرا في الوقت ذاته بأن "الواقع واضح. نحن خلفهم بسبع نقاط، لكن هذه ستكون المباراة الثانية في النصف الثاني من الموسم، لذا لا يزال ثمة العديد من النقاط للمنافسة عليها".

أضاف "أشعر أننا أمام فرصة كبيرة لتقليص الفارق (...) الجميع يسأل ماذا سيحصل اذا خسرنا، لكننا سنحاول الفوز. هذه فرصتنا للقتال من أجل (لقب) الدوري الممتاز، للذهاب الى أبعد ما يمكن".

أضاف "هذا ليفربول، أفضل فريق في تاريخ إنكلترا (...) يمكننا أن نتغلب عليهم. أدرك اليوم أن أحدا لا يثق بنا لكن هذا هو الحال. هم (ليفربول) حاليا أفضل فريق في أوروبا، في ثباتهم، بالطريقة التي يسيطرون من خلالها على التفاصيل في مباراتهم".