سولشار يبحث عن تعاقدات إضافية في يونايتد

AFP

وحقق النروجي بداية رائعة لمهمته كمدرب جديد لفريقه السابق يونايتد حين خلف البرتغالي جوزيه مورينيو في كانون الأول/ديسمبر، إذ فاز بعشر وتعادل في اثنتين من مبارياته الـ12 الأولى في الدوري الممتاز مع "الشياطين الحمر".

لكن نتائج الفريق تراجعت في الأشهر الأخيرة من الموسم، ما تسبب بانهائه الدوري في المركز السادس.

وادراكا منه بحاجة فريقه الى دماء جديدة، عزز سولشار صفوف "الشياطين الحمر" بلاعبين جديدين حتى الآن هما آرون وان-بيساكا (كريستال بالاس) والويلزي دانيال جيمس (سوانسي سيتي)، فيما يسعى أيضا للحصول على خدمات مدافع ليستر سيتي هاري ماغواير ولاعب وسط سبورتينغ البرتغالي برونو فرنانديس. 

وكشف سولشار من سنغافورة عشية المباراة الودية ضد إنتر ميلان الإيطالي "نحن نعمل على تعاقد أو اثنين. هدفي هنا (في سنغافورة) هو أن نكون جاهزين للمباريات والحصص التمرينية. نحن نعمل على تكوين فريق قادر على المنافسة ولدينا الكثير من الأساليب للعب بها".

ورأى النروجي أن "الدوري الممتاز بطولة تنافسية جدًا وهدفنا هو التركيز على أنفسنا. يجب أن نتحسن وأن يكون تركيزنا على أنفسنا وحسب. أنا متأكد من قدرتنا على الاقتراب من (فرق) الطليعة".

وفي مقابل السعي لضم لاعبين جدد، خسر يونايتد حتى الآن لاعب وسطه الإسباني أندر هيريرا الذي انتقل إلى باريس سان جيرمان، كما يحوم الشك حول بقاء المهاجم البلجيكي روميلو لوكاكاو ولاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا.

وبانتظار أي مستجدات بشأن بوغبا الذي يعتبر من الأهداف الرئيسية لريال مدريد الإسباني، يحضر سولشار الفريق للموسم المقبل والفرنسي في صلب خططه، لكنه شدد "أتطلع لأن يستعيد الجميع كامل لياقتهم... الأمر لا يتعلق ببوغبا وحسب، بل بنا جميعاً كفريق"، كاشفاً في الوقت ذاته أن لوكاكو لن يكون جاهزاً بدنياً لمواجهة إنتر ميلان السبت.

واعتبر المهاجم الدولي السابق أن "بداية الموسم هامة جداً. لا أعتقد أن أياً من هؤلاء اللاعبين اختبر فترة تحضير مماثلة منذ أعوام عدة"، مضيفًا "أنت لا تفوز بأي شيء (لقب) خلال المباريات الثماني أو العشر الأولى، لكنك (في حال الخسارة) قد تفقد فرصة الفوز بأي شيء".