سولشار يؤكد أن إصابة دي خيا أقل سوءاً مما كان يخشى

Reuters

ويستضيف "الشياطين الحمر" غريمهم ليفربول على ملعب أولد ترافورد في أبرز مباريات المرحلة التاسعة من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، حيث سيسعى الضيوف إلى تعزيز صدارتهم (24 نقطة حالياً من ثمانية انتصارات)، بينما يأمل المضيف في تحسين نتائجه السيئة التي جعلته يتراجع إلى المركز الثاني عشر قبل انطلاق مباريات المرحلة السبت.

لكن يونايتد يعاني أيضاً على صعيد الإصابات في صفوفه، وهو سيكون دون عدد من لاعبيه الأساسيين أبرزهم الفرنسي بول بوغبا الذي لا يزال يعاني من آثار إصابة في الكاحل تعرض لها في تموز/يوليو الماضي، ودي خيا الذي تعرض لإصابة عضلية في الساق اليمنى في مباراة منتخب بلاده مع مضيفه السويدي الثلاثاء ضمن تصفيات كأس أوروبا 2020.

وقال سولشار بشأن دي خيا في تصريحات نقلها الموقع الالكتروني للنادي "حسنا، لا أتوقع أن يشارك في المباراة (ضد ليفربول)، لكن الإصابة ليست سيئة بقدر ما كنا نخشى".

أضاف "عندما رأيت المباراة (بين إسبانيا والسويد)، اعتقدت أننا سنفتقده حتى فترة المباريات الدولية المقبلة (في تشرين الثاني/نوفمبر) لأننا عانينا من الإصابات العضلية الطويلة المدى، لكنها (إصابة دي خيا) ليست سيئة بقدر ما كنا نخشى"، من دون أن يحدد مدة غيابه المتوقعة.

وعلى صعيد المصابين الآخرين، أبقى سولشار على آماله في عودة قريبة للظهير الأيمن آرون وان-بيساكا، بينما لم يتطرق إلى وضع المهاجم الفرنسي أنطوني مارسيال، على رغم تلميحه في تصريحات الأربعاء إلى أنه قد يكون جاهزاً للعودة ضد ليفربول بعد معاودته التمارين.