سولشار لديه الحل لضغط مباريات مانشستر يونايتد

AFP

وكان لقاء القمة بين مانشستر يونايتد وليفربول الأحد الماضي تأجل بسبب شغب جماهير الاول واقتحامهم ملعب اولد ترافورد احتجاجاً على سياسة عائلة غلايزر مالكة النادي، فتم نقل المباراة الى تاريخ الثالث عشر من أيار/مايو الحالي، في حين يلتقي الشياطين الحمر استون فيلا الاحد في 9 منه، وليستر في 11، كما أنه واجه روما الايطالي في اياب نصف نهائي الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) امس الخميس.

ولدى سؤال سولشار عن إمكانية اعتماد تشكيلتين مختلفتين في مباراتين توالياً، أجاب "خوض مباراتين في 3 أيام صعب ويمكن قبول ذلك إذا كنا خلال فترة عيد الميلاد. لكن خوض مباراتين في 3 أيام في آخر الموسم مع كمية المباريات التي خضناها، يجعل من الأمر أكثر صعوبة. يكاد الأمر يكون مستحيلاً، وخوض 4 مباريات في 8 أيام مستحيل".

وأضاف "يتعيّن علي حماية صحة اللاعبين، قد لا يعجب هذا الأمر البعض لدى خياري للتشكيلة وهذا الأمر قد يؤثر على السباق لانتزاع البطاقات الأوروبية، لكن هذه مشكلة الآخرين وليست مشكلتي" ملمحاً إلى مواجهتي فريقه ضد ليستر سيتي الثالث الطامح الى مقعد في البطولة القارية المرموقة، وليفربول الساعي بقوة بعدم تفويت قطار التأهل، علما بان مانشستر يونايتد يلتقي الفريقين تباعا في 11 و13 ايار/مايو الحالي.

وحيا سولشار لاعبيه بعد بلوغهم المباراة النهائية للدوري الاوروبي حيث سيلتقي فياريال الإسباني في 26 الحالي في مدينة غدانسك البولندية "لقد خاضوا موسماً رائعاً" مشيراً إلى أن قلقه الأكبر هو "إصابة أحدهم".
 


>