راشفورد يتماثل للشفاء من إصابة في الظهر

Reuters

وذكر يونايتد اليوم الإثنين في خبر نشره على موقعه الإلكتروني: "يمكن للنادي أن يؤكد أن ماركوس راشفورد بإمكانه البدء ببرنامج إعادة التأهيل بعد علامات مشجعة في آخر عمليات الفحص. وسيستمر الفريق الطبي للنادي في مراقبة تقدمه طوال فترة التوقف الحالية".

وأكد النادي أن راشفورد كان يعمل بجد على إعادة تأهيله مع الطاقم الطبي في مجمع التدريب، قبل أن تجبر جائحة فيروس كورونا جميع اللاعبين على العمل بشكل فردي في المنزل".

وقال راشفورد في حديث تلفزيوني الأسبوع الماضي إنه يشعر أنه أفضل بـ10 مرات، ويعمل من أجل الشفاء التام.

وأضاف: "أنا في مكان أفضل بكثير، أنا أكثر سعادة مما كنت عليه قبل نحو شهر ، لذا تبدو الأمور إيجابية".

ولم يشارك راشفورد مع مانشستر يونايتد منذ تعرضه لكسر مزدوج خلال فوز الشياطين الحمر  على ولفرهامبتون في مباراة الدور الثالث لكأس الاتحاد الإنكليزي في 15 كانون الأول/ يناير الماضي.

وكانت هناك مخاوف من أن يعود صاحب 22 عاماً ليكمل الموسم مع فريقه، وأن يغيب عن يورو 2020، الذي تم تأجيله حتى العام المقبل.