سولشار يرحب بالمنافسة بين دي خيا وهندرسون

AFP

وازدادت الشائعات في الآونة الأخيرة بخصوص مستقبل دي خيا الذي لم يشارك أساسياً منذ تعادل فريقه مع تشيلسي سلبا في الدوري المحلي في 28 شباط/فبراير الماضي، ثم غادر بعدها إلى إسبانيا لفترة اسبوعين للبقاء الى جانب زوجته التي وضعت مولودا.

وارتبط اسم دي خيا الرقم واحد في صفوف مانشستر يونايتد من دون منازع على مدى السنوات العشر الاخيرة منذ انتقاله من أتلتيكو مدريد الإسباني، بالرحيل الى صفوف باريس سان جيرمان الفرنسي أو ريال مدريد الاسباني.

وتحدث سولشار عن المنافسة بين دي خيا وهندرسون الذي عاد الى صفوف الشياطين الحمر بعد ان امضى الموسم الماضي معاراً إلى شيفيلد يونايتد عشية مواجهة فريقه لغرناطة الاسباني في ذهاب ربع نهائي مسابقة الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ).

وقال المدرب النرويجي "عندما تكون جزءاً من مانشستر يونايتد، دائما ما تجد لاعبين ينضمون الى الفريق ليس فقط مجرد تكملة عدد".

واضاف "تواجدت في صفوف الفريق كمهاجم عندما كان يضم كوكبة من أبرز المهاجمين امثال (واين) روني، (تيدي) شيرينغهام و(دوايت) يورك. لكني اردت ان أثبت الى المدرب بان لدي دورا ألعبه".

واوضح "دافيد دي خيا أمضى 10 سنوات رائعة في مانشستر يونايتد. الأرجنتيني سيرخيو روميرو لعب على الأرجح عددا قليلا من المباريات مما كان يستحق. في الوقت الحالي، اتى دين هندرسون ويريد ان يلعب. انها منافسة صحية".

وأكد سولشار بان الحارسين سعيدان بالتواجد على مقاعد اللاعبين اذا كان الاخر اساسيا، وقال في هذا الصدد "دائما ما اشرح للاعبين لماذا لا يلعبون، لكن هذه المحادثات تبقى خاصة".

وتابع "دافيد حارس رائع ولا يزال. انا ارتاح في اشراك دافيد او دين وانا سعيد لأن كلاهما سعيد بالتواجد على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين".

وكشف المدرب أن مهاجم الفريق ماركوس راشفورد الذي خرج مصاباً خلال مباراة الفريق الأخيرة ضد برايتون في الدوري المحلي، سيكون ضمن عداد الفريق لمواجهة غرناطة.

وختم "سيسافر ماركوس معنا على ان نقرر مشاركته من عدمها غدا. لا اعتقد بانه يستطيع خوض 90 دقيقة بالكامل.
 


>