NBA: ليبرون ورفاقه مصممون على كتابة التاريخ في ليكرز

AFP

على بعد 71 يوماً فقط من لقبه السابع عشر، يلتقي ليكرز مع جاره كليبرز الثلاثاء في افتتاح الموسم الجديد 2020-2021، بعد موسم مرهق جسدياً شهد توقفاً دام أربعة أشهر ونصف جراء الأزمة الصحية التي نتجت عن انتشار فيروس كورونا المستجد، نفسيا بعد وفاة الأسطورة كوبي براينت، ومكافحة غير مسبوقة ضد العنصرية والتكيف مع البقاء في فقاعة أورلاندو الصحية.

ويُعدّ الموسم المنصرم الأطول في تاريخ دوري المحترفين اذ استمر لسنة كاملة، مع أقصر فترة راحة بين الموسمين ما يشكل تحديا غير مسبوق لليكرز ووصيفه ميامي هيت (فاز ليكرز في النهائي 4-2).
وسيكون "الملك" جيمس الذي سيبلغ في 30 كانون الأول/ديسمبر الحالي عامه السادس والثلاثين أمام عدة اختبارات حيث سيخوض موسمه الثامن عشر في "NBA"، مع ضرورة المحافظة على مستواه للأدوار الإقصائية (بلاي اوف) التي تنطلق في 22 ايار/مايو المقبل، وتختتم بعد شهرين، وفي أولمبياد طوكيو (23 تموز/يوليو- 8 آب/اغسطس) كون الميدالية الذهبية تعد هدفاً آخر من أهدافه مع منتخب الولايات المتحدة.

عملية متوازنة طوال الموسم               

 ولفت المدير العام لليكرز روب بيلينكا إلى أنها "ستكون عملية متوازنة طوال الموسم. علينا أن نجد أفضل حل لليبرون، لصحته، ومن أجل الفريق. علينا أن نكون حذرين قدر الإمكان".

كلام بيلينكا يعني أنه سيتم الاعتماد على برنامج مشاركة خاص بنجمه المميز لتنظيم جدوله خلال الموسم، والاستفادة من جهوده بأفضل طريقة ومنحه الراحة الكافية لتجنيبه مخاطر الاصابة "سيكون علينا أن نكون أذكياء وقياس درجة ذلك (الاعتماد على جيمس) بمقدار ما سنقوم به".

وتحظر رابطة الدوري الأميركي للمحترفين هذه الممارسة، لكنها قررت أن تكون مرنة. لاعب مخضرم (غير مبتدئ) لعب دورا مهما في فريق ذهب بعيداً في بلاي اوف عام 2020 سيكون قادراً على تخطي المباريات المتتالية (مباراتان في يومين). لكن التساهل لن ينطبق على المباريات التي تبث على القنوات الوطنية: في حال غياب لاعب سليم عن المباراة، يكون عرضة لغرامة لا تقل عن 100 ألف دولار.

كل ذلك لا يمنع ليكرز من أن يكون مرشحاً فوق العادة  للحفاظ على عرش الدوري الأميركي للمحترفين. لم يكتف المسؤولون بتمديد عقود جيمس حتى عام 2024 (مقابل 85 مليون دولار) وأنتوني ديفيس حتى عام 2025 (مقابل 190 مليون دولار)، إذ قام بالحفاظ على نجميهما الكبيرين، مع ضم لاعبين جدد يكملون مشوار الفريق الأرجواني والذهبي.

 اظهار التواضع             

وسيكون مونتريزل هاريل القادم من الجار كليبرز، والذي اختير كأفضل لاعب سادس في الموسم الماضي، والإسباني المخضرم مارك غاسول القادم من تورونتو، ومعهما الألماني دنيس شرودر (من أوكلاهوما سيتي)، ويسلي ماثيوز (من ميلووكي) وألفونسو ماكيني (من كليفلاند)، أفضل تعويض لرحيل دوايت هاورد وداني غرين (إلى فيلادلفيا) وجافايل ماكغي (إلى كليفلاند) وراجون روندو (إلى اتلانتا) وايفري برادلي (إلى ميامي هيت).

من غير المرجح أن يكون الوقت القليل نسبيا كاف لخلق الكيمياء المناسبة بين اللاعبين، ولكن في الموسم الماضي، أعيد تشكيل المجموعة بالفعل بشكل كبير وتمكنت من تمهيد طريقها إلى النجاح، مما أظهر تماسكا ملحوظا.

وقال جيمس "هذا الموسم هو تحدّ جديد أمامنا. وسيتعيّن علينا أن نحافظ على تلك العقلية وأن نظهر التواضع. لا أن نفكر كثيراً بما فعلناه في الموسم الماضي. ستكون العيون أكثر تركيزاً علينا. نحن نعلم أننا مُتوقعون ولكن علينا فقط أن نقلق بشأن ما سنفعله. إنها أفضل طريقة للفوز بلقب جديد".
 


>