نتس يضيق الخناق على سيكسرز في السباق على زعامة الشرقية

AFP

في ظل استمرار غياب جيمس هاردن للإصابة التي طالت أيضاً النجم الآخر في الفريق كيفن دورانت، لعب كاري إيرفينغ الدور الرئيسي في الفوز التاسع والثلاثين لنتس، ما جعله على بعد نصف مباراة فقط من سيكسرز المتصدر.

وقال إيرفينغ أنه في ظل غياب هاردن ودورانت: "احتجنا كل شيء الليلة من الجميع. أعتقد أننا وجدنا شيئاً جيداً في الشوط الثاني".

وسجل إيرفينغ 32 نقطة وحظي بمساندة فعالة من جو هاريس الذي توج نقاطه الـ24 برميتين حرتين في الوقت القاتل من اللقاء الذي اعتمد الضيوف في ثوانيه الأخيرة على ارتكاب الأخطاء بشكل متعمد على لاعبي بيليكانز لمنعهم من محاولة التسديد من خارج القوس ومعادلة النتيجة.

استراتيجية ناجحة

وأفلحت استراتيجية المدرب الكندي ستيف ناش في نهاية المطاف بفضل جهود إيرفينغ الذي أجبر زيون وليامسون على فقدان الكرة في آخر 4,8 ثانية عوضاً عن التسديد، ما أكد الهزيمة الرابعة توالياً لأصحاب الأرض والثالثة والثلاثين هذا الموسم.

وعوض نتس خسارته الموجعة في مباراته الماضية أمام ميامي هيت وصيف البطل بفارق نقطتين في مباراة "كانت يفترض بنا أن نستفيد فيها من هجمتين أو ثلاث في آخر ثلاث دقائق" بحسب إيرفينغ الذي أضاف "الليلة استفدنا من بعضنا البعض بشكل جيد جداً وصبت الأمور في صالحنا".

أما ناش فرأى "أن الكرة سقطت الليلة في السلة، لكنها لم تفعل ذلك في المباراة الماضية"، مشيداً بإيرفينغ الذي "قام بتسديدات صعبة حقاً. أنت ترفع القبعة للنجم الذي ينجح في هذه التسديدات".

وتابع "عندما تفتقد اثنين من نجومك، فعلى شبان آخرين تحمل المسؤولية واللعب لدقائق أطول" في إشارة منه الى البدلاء، مضيفاً "وإذا لم يلعبوا بشكل جيد ستجد نفسك في حفرة عميقة. الليلة لعبوا بشكل جيد جداً".

ورغم جهود وليامسون وبراندون إينغرام اللذين سجلا 33 و27 نقطة توالياً، بات بيليكانز وقبل 14 مباراة على نهاية الموسم المنتظم متخلفاً بفارق أربع مباريات خلف سان أنطونيو سبيرز وغولدن ستايت، منافسيه الأساسيين على المقعدين الأخيرين المؤهلين إلى ملحق الأدوار الإقصائية الذي يخوضه أصحاب المراكز من 7 الى 10 من أجل الحصول على البطاقة الثامنة الأخيرة المؤهلة الى الـ"بلاي أوف" بحسب النظام الجديد.

وبرز في صفوف نتس الى جانب إيرفينغ وهاريس كل من لاندري شايمت (18 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة) وبلايك غريفين (16 نقطة مع 8 متابعات) وبروس براون (11 نقطة ومثلها متابعات) في لقاء بدأه بيليكانز بأفضلية واضحة بعدما تقدم بفارق 13 نقطة 21-8 في منتصف الربع الأول إثر ثلاثية من إيريك بليدسو.

لكن نتس عاد من بعيد وقلص الفارق الى ثلاث نقاط في نهاية هذا الربع إثر ثلاثية من غريفين، ثم الى نقطتين في نهاية الشوط الأول 57-59 بعد ثلاثية أخرى لكن هذه المرة لبراون.

وبدا أن نتس استلم زمام الأمور في منتصف الربع الثالث حين سجل هاريس 8 نقاط، بينها ثلاثيتان، في سلسلة من 16 نقطة لفريقه مقابل اثنتين فقط لمضيفه، ما سمح لرجال ناش بالتقدم 75-66 ثم 83-71.

إلا أن لونزو بول سجل سبع نقاط ضمن سلسلة من 14 نقطة لبيليكانز مقابل 4 فقط لضيفه، مقلصاً الفارق الى نقطتين فقط 87-89 في أواخر هذا الربع.

وبقيت النتيجة متقاربة في الربع الأخير حيث عجز أي من الفريقين عن توسيع الفارق الى أكثر من 7 نقاط، حتى قال إيرفينغ كلمته في الوقت الحاسم بتسجيله سلة وأربع رميات حرة في الدقيقة الأخيرة من اللقاء.

جورج يقول كلمته ضد بلايزرز

وقاد بول جورج لوس أنجليس كليبرز لفوزه التاسع في آخر 10 مباريات والحادي والأربعين هذا الموسم، بتسجيله 33 نقطة، بينها رميتان حرتان في آخر 4,8 ثانية حسم بهما المواجهة ضد المضيف بورتلاند ترايل بلايزرز 113-112.

كما حقق جورج 11 متابعة في مباراة افتقد خلالها كليبرز لنجمه الآخر كاواي لينارد بسبب إصابة في القدم، لكن ذلك لم يمنعه من تحقيق فوزه السادس توالياً على بلايزرز. 

وكان سي دجاي ماكولوم الأفضل في صفوف بلايزرز بتسجيله 28 نقطة لكنه أخفق في محاولة لمنح فريقه الفوز في الثانية الأخيرة من اللقاء.

وبغياب النجم المطلق للفريق داميان ليلارد للمباراة الثالثة توالياً بسبب اصابة عضلية، برز نورمان باول الى جانب ماكولوم بتسجيله 23 نقطة بدون أن يكون ذلك كافياً لتجنيب فريقه الهزيمة الخامسة والعشرين في 57 مباراة.

وسجل آر دجاي باريت 18 من نقاطه الـ24 في الربع الثالث، ليلعب الدور الأساسي في قيادة نيويورك نيكس لفوزه السابع توالياً والثاني والثلاثين في 59 مباراة، وجاء على حساب ضيفه تشارلوت هورنتس 109-97.

وبعدما سجل 66 نقطة في الشوط الأول ما سمح له بالتقدم بفارق ست نقاط، أجبر نيكس ضيفه على الاكتفاء بـ31 نقطة في الشوط الثاني بفضل دفاعه المميز الذي فتح الباب أمامه لتحقيق أطول سلسلة انتصارات منذ أن فاز بثماني مباريات متتالية في آذار/مارس 2014.

وسيحاول نيكس معادلة هذه السلسلة حين يتواجه الأربعاء مع أتلانتا هوكس صاحب المركز الرابع في المنطقة الشرقية والفائز بدوره على أورلاندو ماجيك 112-96.

ويعود الفضل أيضاً بالفوز الذي تقدم عبره نيكس الى المركز الخامس في المنطقة الشرقية، الى ديريك روز وإيمانويل كويكلي إذ سجل كل منهما 17 نقطة، فيما كان بي دجاي واشنطن (26) وتيري روزيير (21) الأفضل في صفوف هورنتس من دون تجنيب الأخير هزيمته الخامسة في آخر ست مباريات.

وقاد كارل أنتوني تاونز مينيسوتا تمبروولفز لترك قاع ترتيب المنطقة الغربية بالفوز على ساكرامنتو كينغز 134-120، بتسجيله 26 نقطة مع 18 متابعة و5 تمريرات حاسمة.
 


>