ليبرون جيمس يخسر أمام فريقه السابق كافالييرز

Reuters

وتابع السلوفيني لوكا دونتشيتش عروضه الرائعة مع "تريبل دابل" جديدة قادت فريقه دالاس مافريكس للفوز على دنفر ناغتس 116-115.

في كليفلاند، افتقد ليكرز إلى جهود نجم ارتكازه أنتوني ديفيس الذي لعب لثماني دقائق فقط قبل أن يخرج متأثراً بتعرضه لوعكة صحية.

وكان ديفيس سجّل 99 نقطة في المباراتين الأخيرتين لليكرز، ومن بينها 55 نقطة أمام ويزاردز في واشنطن الأحد.

وتابع كافالييرز عروضه القوية على أرضه حيث حقّق فوزه الحادي عشر من أصل 12 مباراة. 

واستقبلت الجماهير جيمس، صاحب 21 نقطة مع 17 متابعة، بصيحات الترحيب عقب عرض فيديو تكريمي له من فريقه السابق، وبدا التأثر واضحاً على ميتشيل المنضم إلى كافالييرز بصفقة تبادل من يوتا جاز في أيلول/سبتمبر الماضي.

"أحد أعظم اللاعبين" 

قال ميتشل "يستحق ذلك. هو أحد أعظم اللاعبين في كل العصور".

غير انّ رحلة جيمس الى أوهايو طغى عليها مغادرة ديفيس بسبب عارض صحي للمباراة، علماً أن معدله التهديفي بلغ 34.2 نقطة مع 15.4 متابعات في المباريات العشر الأخيرة حيث بدأ ليكرز في استعادة الإيقاع المطلوب هذا الموسم.

وكشف دارفين هام مدرب ليكرز أنّ ديفيس "حاول المشاركة" حتى مع تفاقم الأعراض التي يعاني منها، بما فيها الحمّى.
ورغم غيابه، استطاع ليكرز أن يُبقي الفارق ضئيلاّ خلال فترات كثيرة، فتأخر بخمس نقاط فقط قبل خمس دقائق من نهاية المباراة.

غير انّ ميتشيل كان في المرصاد ودك سلة ليكرز بثلاثية تبعها تسجيل أصحاب الارض عشر نقاط متتالية من دون رد ليتمكنوا من فرض هيمنتهم في اللحظات الأخيرة.

وفي نهاية المباراة، هتفت جماهير كافالييرز لميتشيل وليس لنجمها السابق ليبرون جيمس. وعلى الرغم من إعجابه الكبير بـ "الملك"، أقرّ ميتشيل أنّه سعيد بافساد "عودة جيمس إلى ملعبه السابق".

وعاد اللاعب جاريت الن إلى صفوف كليفلاند بعدما غاب خمس مباريات، وسجل 24 نقطة منها 22 في النصف الأول. 
كما أضاف داريوس غارلاند 21 نقطة مع 11 تمريرة حاسمة للفائز. 

مافريكس يهزم ناغتس

وفي دنفر، تألق النجم السلوفيني لوكا دونتشيتش في فوز فريقه مافريكس على ناغتس محققاً "تريبل دابل" جديدة.
واحرز دونتشيتش 22 نقطة مع 10 متابعات و12 تمريرة حاسمة، واضاف تيم هاراداوي جونيور 29 نقطة.

ومنح هاراداوي التقدم لمافريكس قبل 4 دقائق من النهاية 111-101، لكنّ ناغتس استطاع تقليص الفارق، وحتى التقدم بنقطة واحدة بفضل ثلاثية بروس براون قبل 37 ثانية من صافرة النهاية.

بيد أنّ دوريان فيني-سميث ردّ بثلاثية قاتلة إثر تمريرة من دونتشيتش ليعيد التقدم لمافريكس قبل 17 ثانية على نهاية اللقاء.

وفي ميامي، برز لاعب ديترويت بيستونز الكرواتي بويان بوغدانوفيتش بتسجيله 31 نقطة، منها 28 في النصف الثاني، ليقود فريقه للفوز على هيت 116-96.

وكان تايلر هيرو أفضل مسجّل في صفوف الخاسر مع 34 نقطة، فيما غاب عن صفوف هيت هدّافه جيمي باتلر بداعي الاصابة. 
 


>