تورونتو يخطط لخوض مبارياته البيتية في ولاية فلوريدا

AFP


وأوضحت شبكة "إي إس بي إن" الأميركية أنّ مدينة تامبا الواقعة على بعد حوالي 130 كلم جنوب غرب أورلاندو التي احتضنت لمدة شهر الأدوار النهائية للموسم الماضي في "فقاعة" ديزني وورلد وشهدت تتويج لوس أنجليس ليكرز باللقب، تعتبر "خياراً" بالنسبة للمسؤولين عن نادي تورونتو رابتورز بطل الموسم قبل الماضي.

وقال مدير اللجنة الرياضية في تامبا روب هيغينز في تصريح لقناة "سبورتسنيت" الكندية: "المثالي بالنسبة لهم هو أن يكونوا قادرين على خوض موسمهم المقبل في تورنتو، ولكن إذا لم يكن ذلك ممكناً، فسنكون مهتمين جداً بتلبية تطلعاتهم، لقد أعجبتنا حقاً محادثاتنا الأولى مع منظمتهم ونحن مستعدون للمساعدة إذا لزم الأمر ".

وتفرض الحكومة الكندية، مع استمرار الوباء وزيادة عدد الحالات الإيجابية في أميركا الشمالية، على جميع الأشخاص الذين يقومون برحلات "غير ضرورية" الخضوع لحجر صحي عند وصولهم إلى أراضيها.

ويعقِّد هذا الإجراء رحلات الفرق الزائرة القادمة من الولايات المتحدة، حيث ستكون مطالبة بالبقاء في الحجر لمدة أيام قليلة قبل مواجهة تورونتو رابتورز حامل لقب الموسم قبل الماضي.

وتطرقت وسائل الإعلام الأميركية في الأيام الأخيرة إلى مدن أخرى مرشحة لاستضافة المباريات البيتية لتورونتو مثل ناشفيل، بوفالو، كانساس سيتي ولويزفيل.

وينطلق الموسم الجديد المكون من 72 مباراة بعد أقل من شهر ونصف، وتحديداً في في 22 كانون الأول/ديسمبر المقبل، فيما تنطلق المعسكرات التدريبية في الأول من الشهر ذاته، وبالتالي يتعين على رابتورز اتخاذ قرار سريع بخصوص مكان إقامة مبارياته البيتية.