الدوري الأميركي للمحترفين: هيت يُسقط حامل اللقب وكوري يقسو على كليبرز

Reuters


أكرم ميامي هيت وفادة ميلووكي باكس حامل اللقب وألحق به الخسارة الأولى هذا الموسم عندما تغلب عليه بفارق 42 نقطة (137-95) الخميس في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، فيما قاد ستيفن كوري غولدن ستايت للإطاحة بالقطب الثاني للوس أنجليس، كليبرز، 115-113 بتسجيله 45 نقطة.

في المباراة الأولى، استهل ميامي هيت موسمه بقوّة وحقق فوزاً باهراً على حساب ميلووكي باكس.

وفرض ميامي هيت سيطرته على مجريات المباراة من البداية حتى النهاية ولم يترك أي فرصة لحامل اللقب للعودة في نتيجتها ملحقا به الخسارة الأولى في ثاني مباراة له هذا الموسم بعد فوزه على بروكلين نتس 127-104 في افتتاح الدوري الثلاثاء.

وكسب ميامي هيت أرباع المباراة 40-17 و32-26 و33-26 و32-26، وكان نجمها البديل تايلر هيرو صاحب 27 نقطة مع ست متابعات وخمس تمريرات حاسمة في 24 دقيقة، وأضاف جيمي باتلر 21 نقطة وبام أديبايو 20 نقطة مع 13 متابعة، فيما اكتفى الوافد الجديد من تورونتو رابتورز كايل لاوري بخمس نقاط مع ست تمريرات حاسمة في 24 دقيقة.

وعلق هيرو على الفوز قائلا "أعني، 137 نقطة رقم كبير. آمل أن نتمكن من رؤية ذلك كثيرا هذا الموسم".

في المقابل، عانى ميلووكي باكس الأمرين دفاعيا في غياب نجميه المصابين جرو هوليداي (كعب قدمه اليمنى) وبروك لوبيز (الظهر)، وهجوميا أيضا حيث كان نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو أفضل مسجل في صفوفه برصيد 15 نقطة مع 10 متابعات، وأضاف غريسون آلن 14 نقطة، فيما اكتفى كريس ميدليتون بتسجيل 10 نقاط فقط.

وبدا ميامي هيت مختلفا تماما عن الفريق الذي مني بخسارة مذلة أمام ميلووكي باكس صفر-4 العام الماضي في البلاي أوف.
                  
45 نقطة لكوري   
                
وفي المباراة الثانية، أضاف غولدن ستايت ووريرز القطب الثاني لمدينة لوس أنجليس، كليبرز، إلى جاره ليكرز عندما تغلب عليه 115-113 محققا فوزه الثاني هذا الموسم.

وكان غولدن ستايت ووريرز استهل موسمه الثلاثاء بالفوز على ليكرز 121-114 في عقر دار الأخير.

وفرض كوري نفسه نجما للمباراة بتسجيله 45 نقطة بينها 25 نقطة في الربع الأول حيث نجح في التسجيل من تسع محاولات بينها خمس رميات ثلاثية.

وحقق أفضل مسجل في التاريخ من خارج القوس (43,30%) والذي سيتخطى قريبا راي ألين (40,02%) في صدارة أفضل المسجلين من ثلاث نقاط، ثماني ثلاثيات من أصل 13 محاولة في المباراة، بينها ثلاثيته قبل نحو دقيقة من نهايتها والتي رجحت كفة فريقه.

وساهم كوري أيضا بعشر متابعات، وأضاف أندرو ويغينز 17 نقطة والبديل داميون لي 11 نقطة ودرايموند غرين 10 نقاط مع سبع تمريرات حاسمة.

في المقابل، برز بول جورج أفضل مسجل في صفوف كليبرز الذي غاب عنه كواي لينرد بسبب الإصابة في ركبته، والفرنسي نيكولاس باتوم لأسباب شخصية، برصيد 29 نقطة مع 11 متابعة وست تمريرات حاسمة، وأضاف إريك بليدسوي 22 نقطة.

وضرب ووريرز بقوة في الربع الأول وحسمه بفارق 17 نقطة (44-27)، لكن الضيوف قلبوا الطاولة في الثاني وكسبوه بفارق 18 نقطة (40-22)، لينهوا الشوط الأول في صالحهم 67-66، ثم وسعوا الفارق إلى ثلاث نقاط في الربع الثالث (93-90) الذي أنهوه في صالحهم 26-24، قبل أن ينتفض ووريرز في الربع الأخير ويكسبه بفارق خمس نقاط (25-20).

يونغ يتفوق على دونتشيتش 
                
وفي مباراة ثالثة، فاز أتلانتا هوكس على ضيفه دالاس مافريكس 113-87.

وحسم نجم أتلانتا تراي يونغ قمته مع العملاق السلوفيني لوكا دونتشيتش في صالحه بتسجيله 19 نقطة مع 14 تمريرة حاسمة بينها 12 نقطة وتسع تمريرات حاسمة في الربع الثالث، مقابل 18 نقطة مع 11 متابعة للأخير.

ورغم المنافسة القوية والمتقاربة بين النجمين، آلت الكلمة الأخيرة لأتلانتا بفضل اللعب الجماعي حيث تخطى الخماسي الأساسي حاجز النقاط العشر، مع تألق البديل كام ريديش بتسجيله 20 نقطة.

وساهم بدلاء أتلانتا في تسجيل 44 نقطة.

في المقابل، تخطى ثلاثة لاعبين أساسيين فقط حاجز النقاط العشر في صفوف مافريكس مع 14 نقطة لتيم هارداواي و11 نقطة للاتفي كريستابس بورزينغيس، وأضاف البديل جالين برانسون 17 نقطة.

وقال يونغ "نعلم أننا لا نحظى بالاحترام الذي نستحقه. كنا في نهائي المنطقة الموسم الماضي لسبب ما، نريد العودة".

                  
                  


>