الدوري الأميركي للمحترفين: لينارد يحصد الخاتم ويسقط فريقه السابق

Reuters

 

وخلافاً لباقي النجوم الذين يتركون أنديتهم بشكل فجائي، لم يكن جمهور تورونتو معادياً للينارد، أفضل لاعب في الدوري، وذلك بعد موسم واحد أمضاه في أونتاريو الكندية، فاستقبله بالتصفيق الحار.

وبعد شريط فيديو تكريمي، قدم له زميله السابق الموزع النجم كايل لاوري خاتم البطولة المرصع بأكثر من 600 ماسة.

قال لينارد الذي تألق بشكل كبير في الموسم الماضي خصوصاً في الأدوار الاقصائية "بلاي أوف": "قال لي (لاوري) قبل المباراة أنه سيقدّمني مع الخاتم".

وعن الاستقبال الحار في ملعب "سكوتيابنك"، قال لينارد "كان رائعاً. خضنا موسماً لا يصدق هناك. كان مشواراً رائعاً في البلاي أوف وشعوراً رائعاً".

وبعد تتويجه في تورونتو، انتقل نجم سان أنطونيو سبيرز السابق إلى كاليفورنيا ليتعاقد مع كليبرز مقابل 103 مليون دولار لثلاث سنوات، علماً بأنه مارس اللعبة في صغره في ريفرسايد الواقعة في شرق لوس أنجليس.

وأنهى لينارد المباراة برصيد 23 نقطة متقدماً على البديل لو وليامس (18 نقطة) وموريس هاركليس (14)، ليرفع كليبرز رصيده إلى خمسة انتصارات في 6 مباريات، خلافاً لرابتورز الذي خسر أربع مرات في آخر خمس مباريات.

ولدى الخاسر الذي أحرز الموسم الماضي اللقب الأول في تاريخه، سجل الكاميروني باسكال سياكام 24 نقطة وأضاف نيك باول 22 نقطة، فيما اكتفى لاوري بـ6 نقاط، في ظل غياب نجم الثلاثيات فريد فإن فليت بسبب الإصابة.

وهذه المرة الأخيرة يلتقي فيها الفريقان في الدور المنتظم، بيد أن مواجهتهما واردة في البلاي أوف في ظل تشكيلتهما المميزة.

كليبرز الذي يحتل وصافة المنطقة الغربية حقق فوزه الثالث توالياً خارج قواعده، علماً بأن 6 من أصل 7 خسارات كانت خارج ملعبه هذا الموسم.

ونجح جاره ومتصدر المنطقة لوس أنجليس ليكرز بالتغلب على مضيفه أورلاندو ماجيك 96-87.

وأطلقت جماهير أورلاندو صافرات الاستهجان بمواجهة لاعب الارتكاز المخضرم دوايت هاورد الذي حمل الوان الفريق بين 2004 و2012 عندما كان الخيار الاول في الـ"درافت" دون أن ينجح بقيادته إلى اللقب، علماً بأنه شارك 18 دقيقة وسجّل نقطتين فقط لليكرز.

وحقق النجم ليبرون جيمس سادس "تريبل دابل" هذا الموسم، بتسجيله لليكرز 25 نقطة و10 تمريرات حاسمة و11 متابعة، ليحرز الفريق الأصفر فوزه الخامس عشر في 16 مباراة والثاني عشر توالياً خارج أرضه. وشهدت المباراة طرد جاريد دادلي لاعب ليكرز وويس إيووندو لاعب ماجيك لاشتباكهما بعد خطأ من جوناثان إيزاك على هاورد.

وبهذه السلسلة خارج أرضه، عادل ليكرز ثاني أفضل سلسلة له ممتدة منذ موسم 1972-1973، علماً بأن رقمه القياسي يبلغ 16 فوزاً متتالياً خارج ملعبه في موسم 1971-1972.

55 نقطة لهاردن

وسجل جيمس هاردن 20 من نقاطه الـ55 في الربع الأخير، خلال فوز فريقه هيوستن روكتس على أرض كليفلاند كافالييرز 116-110.

وأضاف الموزّع راسل وستبروك 23 نقطة في مباراة كاد يحقق فيها كليفلاند مفاجأة برغم خسارته 14 من أصل آخر 15 مباراة.

وحقق هاردن معدل 20 من 34 محاولة وزرع 10 ثلاثيات من 18 محاولة، ليساهم في فرملة عودة كليفلاند الذي سجل 24 نقطة دون رد في الربعين الثالث والأخير.

علّق مدرب روكتس مايك دانتوني على أداء هاردن "لا يُصدَّق. لو حقق هذا الانجاز للمرة الأولى، كنت سأقول "واو، انظروا إليه" لكنه يكرّر هذا المستوى منذ سنوات".

ولدى الخاسر، سجل البديل الشاب كيفن بورتر 24 نقطة، بينها 6 ثلاثيات، وهو أعلى رصيد في مسيرته وأضاف كولن سيكستون 18.

ومن دون نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو المصاب والغائب عن أول مباراة له هذا الموسم، حقّق ميلووكي باكس الذي يتساوى مع ليكرز في صدارة الدوري، فوزه السادس عشر على التوالي على نيواورليانز بيليكانز 127-112.

وناب عنه إريك بليدسو صاحب 29 نقطة وكريس ميدلتون (24)، فيما سجل لبيليكانز الذي مني بخسارة عاشرة توالياً جاي جاي ريديك 31 نقطة.