أيوينغ المصاب بكورونا يخرج من المستشفى

Reuters

وكتب باتريك أيوينغ جونيور عبر حسابه على "تويتر"، "أريد ان أشكر كل الأطباء والعاملين في المستشفى على اعتنائهم بوالدي خلال فترة تواجده، كما كل من تواصلوا معنا بأفكارهم وصلواتهم منذ تشخيص إصابته".

وتابع "والدي الآن في المنزل ووضعه يتحسن. سنواصل مراقبة العوارض واتباع توجيهات السلطات الصحية. آمل في ان يواصل الجميع البقاء آمنين، وتحموا أنفسكم وأحبائكم".

وكان أيوينغ (57 عاما)، المدرب الحالي لفريق جامعة جورجتاون، قد أعلن ليل الجمعة في بيان عبر حسابه على "تويتر"، إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ويعد لاعب الارتكاز السابق من أبرز الأسماء في التاريخ الحديث لدوري كرة السلة الأميركي "ان بي ايه"، حيث خاض 17 موسما، 15 منها مع نيكس، وشارك في مباراة "كل النجوم" في 11 مناسبة. 

اختير أفضل لاعب ناشئ في الـ "ان بي ايه" عام 1986.

كما كان ضمن تشكيلة منتخب "دريم تيم" الأميركي الذي توج بذهبية أولمبياد برشلونة 1992، وهي كانت الثانية في مسيرته بعد ذهبية لوس أنجليس 1984.

بعد اعتزاله اللعب عام 2002، انتقل إلى التدريب وشغل منصب مساعد مدرب في العديد من أندية دوري المحترفين قبل أن يتولى تدريب فريق جامعة جورجتاون منذ العام 2017.