أجور لاعبي الدوري الأميركي في "عهدة كورونا"

REUTERS

ونشر موقع ESPN الخبر قائلا إن الرابطة عممت مذكرة على النوادي يوم الجمعة مضيفا أنه لـ"أسباب قاهرة" قد يتم اقتطاع جزءٍ من الرواتب بناء على اتفاق مسبق مع اللاعبين.

وبسبب تفشي فيروس كورونا، تم إيقاف الدوري الاميركي للمحترفين في 11 مارس بعد أن أعلن عن إصابة لاعب يوتا جاز رودي غوبير.

وورد في المذكرة دائما حسب الموقع المذكور أن رابطة الدوري ستبلغ الفرق بخططها النهائية قبل تاريخ الدفع في 15 أبريل علما أن هذا التاريخ كان مقررا أن يكون نهاية الدوري المنتظم قبل تعليق المسابقة.

وبموجب قوانين السلة الأمريكية، يمكن للرابطة أن تتخذ قرارا باقتطاع نسبة من أجور اللاعبين إن دعت ظروف قاهرة لإلغاء أو تأجيل المباريات كما يحدث الآن مع تفشي فيروس كورونا.

ويتم بموجب القانون التحفظ على الأجور المقتطعة على أن يتم دفعها لاحقا مع استئناف المباريات.

ولغاية الآن ليس من الواضح متى سيكون متاحا استئناف مباريات الدوري أو استكماله.

ويتوقع مالكو الأندية خسائر مالية فادحة إذا لم يستأنف الموسم ويجري البحث عن تواريخ متاحة لاستكمال البطولة حتى أغسطس على أمل النجاح في إنقاذ الموسم الحالي.