دورتموند يستعيد نغمة الفوز ويرتقي للمركز الرابع

AFP

صحح بوروسيا دورتموند مساره في الـ"بوندسليغا" الأحد بفوزه بهدفين نظيفين على ضيفه فولفسبورغ ضمن المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الألماني، ليمحي خسارته المفاجئة أمام اونيون برلين (1-2) في المرحلة الأخيرة لعام 2020، ويرتقي إلى المركز الرابع.

واستعاد بوروسيا دورتموند نغمة الانتصارات بهذا الفوز الذي سيعطيه دفعة معنوية كبيرة لكي يعود إلى المنافسة مجدداً.

وسجل هدفي دورتموند السويسري مانويل أكانجي (66) والإنكليزي جايدون سانشو (90+1).

وشهدت المباراة ندية كبيرة من الفريقين، وخلق كلاهما فرصاً عدة، ما جعلها متكافئة جداً من حيث الخطورة.

لكن دورتموند كان صاحب الكعب الأعلى في المباراة وسيطر على مجرياتها فارضاً استحواذاً كبيراً، وقد ترجم ذلك بافتتاح التسجيل لصالح الفريق الأصفر والأسود عن طريق مدافعه أكانجي الذي قابل ركلة ركنية برأسية رائعة أسكنها الشباك.

وفي الوقت بدل الضائع، ضاعف دورتموند النتيجة عن طريق سانشو، الذي استلم عرضية من إيمري جان وسددها يمينية قوية من منتصف منطقة الجزاء إلى يمين الحارس.

وبالتالي، رفع بوروسيا دورتموند رصيده إلى 25 نقطة وصعد إلى المركز الرابع في الترتيب، بينما تجمد رصيد فولفسبورغ عند 24 نقطة وتراجع إلى المركز السادس بعد تلقيه الهزيمة الثانية فقط هذا الموسم.

وشهدت المباراة أيضاً عودة النجم النريوجي الشاب إرلينغ هالاند الى صفوف دورتموند بعد غيابه قرابة شهر عن الملاعب بسبب الإصابة.

ودخل هالاند بديلاً في الدقيقة 81، بعدما غاب عن آخر أربع مباريات في البوندسليغا وسبع في جميع المسابقات إثر تعرضه لتمزق في عضلات الفخذ الخلفية مطلع كانون الاول/ديسمبر.

وتعتبر عودة هالاند مهمة جدًا للفريق الذي عانى بغيابه من سوء النتائج حيث اكتفى بفوز واحد في الدوري (قبل مياراة اليوم) مقابل تعادل وهزيمتين.

وكان دورتموند أقال مدربه السويسري لوسيان فافر منتصف الشهر الفائت بعد الخسارة المدوية على أرضه أمام الوافد الجديد شتوتغارت بنتيجة 1-5، ليتولى المهام المدرب المؤقت إدين ترزيتش.                                    


>