تأجيل بطولة العالم داخل القاعة إلى 2021 بسبب وباء كورونا

Reuters

وقال الاتحاد الدولي في بيان "بكل الأسف اتفقنا مع منظمي بطولة العالم لألعاب القوى داخل قاعة في نانجينغ (من 13 إلى 15 آذار/مارس 2020) على تأجيل البطولة إلى آذار/مارس 2021".

وأضاف "إن نصيحة فريقنا الطبي الذي كان على اتصال بمنظمة الصحة العالمية، هو أن انتشار فيروس كورونا، سواء داخل الصين أو خارجها، لا يزال في مستوى مقلق ولا ينبغي لأحد أن يمضي قدماً في تنظيم أي بطولة يمكن تأجيلها".

وباتت بطولة العالم لألعاب القوى داخل قاعة أحدث بطولة رياضية تتأثر بالفيروس الذي سجل حتى اليوم الأربعاء حوالي 6 آلاف حالة مؤكدة في الصين مع 132 حالة وفاة على الأقل.

وانتشر الفيروس من مركز بؤرته مدينة ووهان الصينية إلى أكثر من 15 دولة، مع حوالي 60 حالة في آسيا وأوروبا وأميركا الشمالية، ومؤخراً في الشرق الأوسط.

وأوضح الاتحاد الدولي إنه نظر في إمكانية نقل الحدث إلى دولة أخرى، لكن "بالنظر إلى المخاوف التي لا تزال قائمة بشأن انتشار الفيروس خارج الصين، فقد قررنا عدم اللجوء إلى هذا الخيار، لأنه قد يؤدي إلى مزيد من التأجيل في وقت لاحق".

وتابع "نود أن تكون نانجينغ هي المدينة المضيفة بالنظر إلى التخطيط والإعداد الشامل الذي وضعته في هذا الحدث".

وأردف قائلا "لقد اخترنا عدم إلغاء البطولة لأن العديد من الرياضيين يرغبون في المشاركة في هذا الحدث، وبالتالي سنعمل الآن مع رياضيينا وشركائنا واللجنة المنظمة لنانجينغ لتأمين موعد في عام 2021 لتنظيم هذا الحدث".

وفى وقت سابق اليوم، ألغيت سباقات كأس العالم للتزلج في منتجع يانكينغ الصيني، أول اختبار للبطولات في أفق دورة الألعاب الأولمبية الشتوية المقررة في بكين 2022، بسبب تفشي المرض.

وتأجلت سباقات التزلج والتعرج الكبير إلى 15 و16 شباط/فبراير في يانكينغ على بعد 70 كيلومترا شمال غربي بكين.

في أستراليا، خضع المنتخب النسوي الصيني لكرة القدم إلى الحجر الصحي في أحد فنادق بريزبين بعد وصوله للمشاركة في مسابقة التصفيات الأولمبية.

وأعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الاربعاء أن مباريات الأندية الصينية المقرر إقامتها على أرضها في شهري شباط/فبراير وآذار/مارس المقبلين ضمن منافسات دور المجموعات من دوري أبطال آسيا، سيتم نقلها إلى خارج البلاد وتُلعب كمباريات خارج الديار بسبب فيروس كورونا الذي يضرب الصين منذ أسابيع.

وسيؤثر قرار الاتحاد على أربعة أندية صينية ومثلها من كوريا الجنوبية.

وجاء في بيان على موقع الاتحاد أن القرار اتُخذ بعد مشاورات مع الاتحاد الصيني للعبة "كإجراء احترازي لضمان سلامة ورفاهية اللاعبين والأندية المشاركة".

من جهة أخرى، قال الاتحاد الدولي لكرة المضرب إنه تم نقل تصفيات المجموعة الأولى ضمن منطقة آسيا أوقيانوسيا في كأس الاتحاد المقررة الأسبوع المقبل، من دونغغوان، جنوب الصين، إلى كازاخستان.

وستقام التصفيات التي تشارك فيها الصين وتايوان والهند وكوريا الجنوبية وأوزبكستان، في العاصمة الكازاخستانية في المواعيد المقررة أصلاً في الفترة من 4 إلى 8 شباط/فبراير.

كما تم إلغاء بطولة آسيا لألعاب القوى داخل القاعة بعد أن كانت مقررة في 12 و13 شباط/فبراير في مدينة هانغجو.