ناصر غانم الخليفي يُشيد بالتعاون الوثيق مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم

twitter@ECA

وقال ناصر غانم الخليفي في معرض حديثه خلال اجتماعات الجمعية العمومية لرابطة الأندية الأوروبية الثامنة والعشرين المقامة في مدينة اسطنبول التركية: "يعدّ مشروعنا المشترك مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أهم تطوّر في كرة القدم الأوروبية في الآونة الأخيرة".

وأضاف: "تقوم شراكتنا على علاقة موثوقة ومثال للإصلاح التدريجي. كما قلت قبل عام، كان بناء الأندية لعلاقة أقوى مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أمرًا جوهريًا".

وتابع: "حقّق مشروعنا المشترك نجاحًا كبيرًا، ويسعدني اليوم أن أعلن أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ورابطة الأندية الأوروبية قد وقّعا خطاب نوايا للدخول في مذكرة تفاهم جديدة حتى عام 2030".

وأكد ناصر غانم الخليفي أن الأولويات تتمثل في ضمان الاستقرار المالي لكرة القدم الأوروبية وتقوية علاقات الرابطة وتحصيل مكاسب لأعضائها مع تعزيز التنوع عبر كرة القدم وتجديد روح وقيم الرابطة. 

وفي ختام النسخة 28 من الجمعية العمومية للرابطة، أكد الخليفي رئيس رابطة الأندية الأوروبية، أن مجلس الإدارة حقق تقدماً فيما يتعلق بالأولويات الخمس التي وضعها في بداية فترة رئاسته. 


>