بيبي يتطلع إلى خوض غمار كأس العالم FIFA قطر 2022™

Reuters

وخاض قلب دفاع ريال مدريد السابق، الذي يلعب الآن مع بورتو ، 111 مباراة دولية مع البرتغال منذ ظهوره لأول مرة في عام 2007.

شارك في ثلاث بطولات لكأس العالم وثلاث بطولات لأمم أوروبا، بما في ذلك الظفر بلقب بطولة أمم أوروبا 2016 في فرنسا.

واختير بيبي أفضل لاعب في المباراة النهائية  لأدائه  بعد الفوز الصعب 1-صفر على أصحاب الأرض في النهائي، الذي امتد لـ120 دقيقة لعب

وبدا بيبي ليس مستعدًا لاستبعاد احتمال اللعب في كأس العالم المقبلة في قطر، والتي ستبدأ قبل ثلاثة أشهر فقط من عيد ميلاده الأربعين.

وقال للصحفيين قبل مباراة البرتغال في دوري الأمم الأوروبية أمام فرنسا "أركز على المباراة التالية، وهي الأهم. أعرف كم عمري ولكن أيضاً ما يمكنني تقديمه. أنا سعيد برؤية الشباب الذين يمكنهم المساهمة في المنتخب الوطني. هناك الكثير من الجودة وعلينا جميعًا أن نبذل قصارى جهدنا في أنديتنا، لذا عندما يحين وقت اختيار الفريق ، يجب نكون جميعًا جاهزون للمساعدة، سأحاول بدوري التواجد في كأس العالم المقبلة".

ولن يشارك الحارس البرتغالي أنتوني لوبيز في مباراة الأحد بعد أن اضطر إلى مغادرة الفريق بعد اختبار فيروس كورونا.

يقول بيبي إن اللاعبين مستعدون الآن لمثل هذه الاحتمالات ويصر على أن المخاوف بشأن الفيروس لا تشكل مصدر إلهاء لهم عند خروجهم إلى أرض الملعب.

وقال "هذا هو واقعنا. هذا هو العالم ونعرف ما يمكن أن يحدث. نحن مستعدون".

وأضاف "الأمر ليس مجرد موقف في كرة القدم. عندما نخرج إلى أرض الملعب ، لا نفكر في الأمر ، فقط في الفوز ومساعدة المنتخب الوطني. هذا ما أعتقده وأعتقد أن زملائي يفعلون ذلك أيضاً."
 


>