الدوري الإنكليزي: فريق الأسبوع الرابع

beIN SPORTS

مع نهاية كل مرحلة من الدوري الإنكليزي الممتاز تبرز مجموعة من اللاعبين الذين ساهموا في تحقيق نتائج لفرقهم.

حارس المرمى

  • الأميركي تيم هاورد (إيفرتون)

يعود الفضل في عودة إيفرتون بنقطة التعادل من ملعب "وايت هارت لاين"، معقل توتنهام، إلى الحارس الدولي الأميركي تيم هاورد الذي تألق في الذود عن مرماه أمام المحاولات المتتالية لفريق المدرب ماوريسيو بوكيتينيو.

تألق هاورد تبرزه لغة الأرقام، إذ تصدى الحارس الأميركي لـ 6 محاولات حاسمة، خاصة من جانب المهاجم الدولي الإنكليزي لسبيرز هاري كاين، الذي فشل في زيارة شباك أفضل حارس في المرحلة الرابعة من الدوري الإنكليزي الممتاز.

الدفاع

  • الفرنسي باكاري سانيا (مانشستر سيتي)

إضافة إلى مساهمته الفعّالة في الحفاظ على نظافة شباك الحارس جو هارت، ساهم المدافع الدولي الفرنسي في فوز مانشستر سيتي على الصاعد الجديد واتفورد، إذ منح عرضية متقنة ترجمها الوافد الجديد على "المواطنين" رحيم ستيرلينغ إلى هدف أول فتح به درب الفوز الرابع على التوالي لوصيف الموسم الماضي.

  • الإنكليزي آرون كريسويل (وست هام يونايتد)

قاد المدافع الإنكليزي الشاب فريقه وست هام لتحقيق فوز مثير على حساب مضيفه ليفربول بثلاثية نظيفة، فقد شكّل كريسويل عقبة كبيرة أمام المحاولات الهجومية لليفربول الذي فشل في زيارة مرمى الحارس راندولف، لكنه لم يكتف بأدواره الدفاعية فقط، بل ساهم في تسجيل الهدف الأول لفريقه بمنحه تمريرة حاسمة لمانويل لانزيني.

  • السويدي جوناس أولسون (وست بروميتش ألبيون)

 برز المدافع الدولي السويدي جوناس أولسون كأحد أكبر المساهمين في عودة وست بروميتش ألبيون بالنقاط الثلاث من ملعب "بريطانيا"، معقل ستوك سيتي، فقد كان أولسون سداً منيعاً أمام المد الهجومي لفريق المدرب مارك هيوز، لينتزع فريقه فوزه الأول في الدوري هذا العام.ِ

  • البرازيلي غابرييل أرماندو دي أبرو (أرسنال)

وجد أرسنال صعوبات كبيرة عندما تنقّل لمواجهة نيوكاسل يونايتد على ملعب "سانت جيمس بارك"، لكنه تمكن من العودة بنقاط الفوز بفضل هدف المدافع الأرجنتيني ماوريسيو كولوتشيني ضد مرماه.

فوز أرسنال لم يأت بفضل النيران الصديقة وحسب، بل كان نتيجة تألق خطه الدفاعي بقيادة البرازيلي غابرييل الذي أثبت أنه يستحق مكاناً في التشكيل الأساسي للمدرب أرسين فينغر، لِما يتحلى به من قوة بدنية وقدرة على التعامل مع الدقائق الصعبة للمباراة بشكل مثالي.

خط الوسط

  • الصربي دوزان تاديتش (ساوثهامبتون)

كان الدولي الصربي دوزان تاديتش السبب الرئيسي وراء تحقيق فريقه ساوثهامبتون للفوز الأول هذا الموسم، إذ تألق متوسط الميدان صاحب الـ 27 عاماً وقاد فريقه لفوز مثير بثلاثية نظيفة على نوريتش سيتي، وسجّل ثنائية رائعة منحت أبناء المدرب الهولندي رونالد كومان انطلاقة جديدة في الدوري الإنكليزي.

  • الإنكليزي سكوت سنكلير (أستون فيلا)

أنقذ سكوت سنكلير فريقه أستون فيلا من هزيمة جديدة في الدوري الممتاز حين سجل ثنائية في مرمى سندرلاند الذي عانى كثيراً من تحركات اللاعب السابق لمانشستر سيتي، فلولا جاهزية الحارس بانتيليمون لآلت الأمور لأستون فيلا.

  • السنغالي ساديو ماني (ساوثهامبتون)

واصل الدولي السنغالي ظهوره المميز بقميص ساوثهامبتون وقدم واحدة من أجمل مبارياته مع الفريق، مساهماً في الفوز الأول لكتيبة كومان، فقد نجح ماني في تمهيد طريق الانتصار بمنحه تمريرتين حاسمتين لكل من دوزان تاديتش وغراتسيانو بيلي.

  • المالي باكاري ساكو (كريستال بالاس)

يعود الفضل في الفوز التاريخي الذي حققه كريستال بالاس على ملعب "ستامفورد بريدج" أمام تشيلسي 2-1 إلى اللاعب الدولي المالي باكاري ساكو، الذي تألق بشكل مثير للإعجاب بفضل عطاءه الغزير خلال الدقائق الثمانين التي لعبها، فقد تمكن من افتتاح التسجيل لفريقه قبل أن يفتح باب الفوز على مصرعيه بتمريرة حاسمة لزميله جويل ورد الذي سجل الهدف الثاني.

الهجوم

  • الغاني أندري أيو (سوانسي سيتي)

للأسبوع الرابع على التوالي تألق الوافد الجديد على الفريق الويلزي صحبة زميله في الفريق، المهاجم الفرنسي بافيتمبي غوميس، فقد أدرك أيو التعادل لفريقه أمام مانشستر يونايتد قبل أن يتكفّل زميله غوميس بتأمين الفوز للفريق الويلزي الذي بات يحتل المركز الرابع من فوزين وتعادلين.

  • الإيطالي غراتسيانو بيلي (ساوثهامبتون)

استعاد المهاجم الدولي الإيطالي حاسّته التهديفية في المباراة التي فاز بها فريقه ساوثهامبتون على نوريتش سيتي وسجّل الهدف الثاني لفريقه، قبل أن يساهم في تسجيل الهدف الثالث بمنحه تمريرة حاسمة للصربي دوزان تاديتش.

 


>