الدوري الأرميني مهدد بالإنهيار

beIN SPORTS

وأبلغ فاليري هوفانسيان مالك النادي الاتحاد الأرميني أنه لا خيار أمام أوليسيس سوى الانسحاب من الدوري المحلي بسبب نقص في السيولة.

وكتب أوهانسيان في رسالته إلى الاتحاد: "عندما أنشأنا النادي قبل خمس سنوات، كنا نأمل أن يجد أوليسيس مكاناً له بين نخبة الأندية في البلاد".

وتابع: "بداية سارت الأمور بشكل جيد في الدوري والكأس المحليين. أحرز أوليسيس الميداليات وقدم أداءً جيداً في البطولات الأوروبية. لكن تبين لاحقاً أن تكاليف الفريق تجاوزت قدراتنا".

وأضاف: "حاولنا جاهدين ايجاد حلول، لكن علينا الاعتراف الآن بأننا لم نعد قادرين على ضمان مشاركة فريقنا في البطولة".

ودقت حالة أوليسيس ناقوس الخطر لدى الاتحاد الأرميني للعبة، اذ يتضمن دوري الدرجة الأولى سبعة أندية فقط، في حين أن الدوري المؤلف من 8 أندية هو الحد الأدنى المطلوب من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وعاش نادي أف سي ميكا تجربة مماثلة العام الماضي، وجهد الاتحاد المحلي للحفاظ عليه في الدوري.

واذا انسحب ميكا أيضاً من الدوري، قد لا يكون الاتحاد المحلي قادراً على حل المشكلة، اذ لا توجد أندية أخرى في أرمينيا قادرة على اللعب في هذا المستوى لاستبدال أوليسيس وميكا.

ورفض الاتحاد الأرميني التعليق معتبراً انه يدرس الوضع راهناً.

 


>