كلوب متفائل باستئناف الموسم

Reuters

وعلى الرغم من أن فيروس كورونا المستجد أوقف زحف ليفربول نحو لقبه الأول في الدوري منذ 30 عاما وهو على بعد انتصارين فقط من تحقيق ذلك، فإن كلوب قَبِل حينها فكرة تعليق الدوري إذا ساهم ذلك في إنقاذ ولو حياة شخص واحد.

لكنه اعتبر بأن الاجواء حاليا أصبحت أكثر آمنة للاعبين من أجل معاودة المرحلة الاولى من تدريباتهم وقال لموقع ليفربول الرسمي في هذا الصدد "قلت دائما إنه يجب ألا نتسرع بالقيام بشيء ما ولا اعتقد بأننا تسرعنا. إنها مرحلة أولى مع تدريبات تلحظ التباعد الجسدي".

وأضاف "كان الأمر طويلا، لكننا نسير في اتجاه الصحيح. إمكانية عودة كرة القدم هي مؤشر جيد أيضا للناس".

وتأمل رابطة الدوري الإنكليزي استئناف نشاط الدوري المحلي الذي توقف في 13 آذار/مارس، في 12 حزيران/يونيو لكن الشك يحوم حول ذلك بعد اكتشاف ست إصابات بفيروس كورونا في ثلاثة اندية ووسط تخوف بعض اللاعبين من العودة وتأثيرها على صحتهم وصحة أقاربهم.

وكان قائد واتفورد تروي ديني رفض معاودة التدريبات مع فريقه خلال الاسبوع الحالي خشية من احتمال نقل عدوى فيروس كورونا المستجد الى ابنه البالغ من العمر خمسة أشهر والذي يعاني صعوبات في التنفس.

في حين اعتبر مهاجم مانشستر سيتي سيرخيو اغويرو بأن أغلبية اللاعبين خائفون من استئناف مباريات الدوري الإنكليزي الممتاز بسبب تفشي الفيروس.

وأعلنت رابطة الدوري وجود 6 حالات إيجابية بعد المرحلة الأولى من الفحوصات التي بلغ عددها 748.