غاسلي سائق تورو روسو يُشيد بنظام "هالو"

Reuters

واصطدم بيروني (19 عاماً) بحاجز لتطير سيارته عالياً في الهواء ثم سقطت على سور جانبي.

وقال غاسلي سائق تورو روسو للصحفيين في حلبة مونزا: "يجب أن أقول إنني أصبحت مشجعاً لنظام هالو وبعد رؤية هذه المشاهد اقتنعت بوجود سبب جيد لاستخدامه".

وأضاف "لا يمكن أبداً توقع ما سيحدث بدون نظام حماية الرأس ولكن لا نريد أن نتخيل".

وسار بيروني على قدميه بعد الحادث لكنه قال لاحقاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي إنه أصيب بكسر في الفقرات.

وعبر غاسلي (23 عاماً) العام الماضي عن عدم رضاه عن إلزام السائقين باستخدام نظام هالو لحماية رؤوسهم بقمرة القيادة من الإطارات الطائرة أو الحطام.

وكان جاسلي صديقاً لمواطنه أنطوان أوبير الذي فارق الحياة الأسبوع الماضي في جائزة بلجيكا الكبرى بعد أن اصطدمت به سيارة خوان مانويل كوريا على سرعة عالية في فورمولا 2.

ويظل الأمريكي - الإكوادوري كوريا في حالة حرجة ولكنها مستقرة في مستشفى بلندن.